Se ha denunciado esta presentación.
Utilizamos tu perfil de LinkedIn y tus datos de actividad para personalizar los anuncios y mostrarte publicidad más relevante. Puedes cambiar tus preferencias de publicidad en cualquier momento.

Ebola virus بالعربي

4.176 visualizaciones

Publicado el

شرح لمرض الايبولا والجهود الدولية

Publicado en: Salud y medicina

Ebola virus بالعربي

  1. 1. ‫الطوخي‬ ‫حسن‬ ‫مجدي‬ ‫الدكتور‬ ‫والتغيير‬ ‫والجودة‬ ‫المخاطر‬ ‫إدارة‬ ‫مدير‬ ‫معدية‬ ‫وأمراض‬ ‫عامة‬ ‫صحة‬ ‫استشارة‬
  2. 2. ‫مرض‬‫إيبوال‬‫الفيروس‬ ‫وتركيب‬ ‫التاريخ‬‫و‬‫االنتشار‬ ‫العالج‬ ‫يطرة‬ّ‫س‬‫ال‬ ‫و‬ ‫المنع‬ ‫أماكن‬‫االنتشار‬ ‫المرض‬ ‫في‬ ‫للتحكم‬ ‫الدولية‬ ‫الجهود‬ ‫ايبوال‬ ‫عن‬ ‫وثائقي‬ ‫فيلم‬ ‫العرض‬ ‫محتويات‬
  3. 3. ‫أ‬‫الفيروس‬ ‫صل‬ ‫عتقد‬ُ‫ي‬‫أن‬‫الخفافيش‬‫كانت‬‫تأوي‬‫الفيروس‬‫في‬‫مسالكها‬‫ال‬‫هضمية‬ ‫انتقل‬‫الفيروس‬‫إلى‬‫الحيوانات‬‫األخرى‬‫التي‬‫آوته‬‫أيضا‬‫في‬‫أمعائها‬ ‫أو‬‫مسالكها‬‫الهضمية‬ ‫ثم‬‫انتقل‬‫الفيروس‬‫إلى‬‫البشر‬‫مع‬‫عمليات‬‫صيد‬‫وأكل‬‫الحيو‬‫انات‬ ‫المصابة‬.‫عتقد‬ُ‫ي‬‫و‬‫أن‬‫كال‬‫من‬‫الخفافيش‬‫والخنازير‬‫والكالب‬‫تنقل‬ ‫وتحفظ‬‫الفيروس‬.‫وكان‬‫الظهور‬‫األول‬‫للمرض‬‫عند‬‫اإلنسان‬‫في‬ ‫السودان‬
  4. 4. ‫ب‬ّ‫ب‬‫المس‬‫لحمى‬‫إيبوال‬‫النازفة‬‫هو‬‫جنس‬‫من‬‫عائلة‬‫فيلوفيرايدي‬ ‫الفيروسية‬Filoviridae‫وهي‬‫فيروسات‬‫تشبه‬‫الديدان‬ ‫ر‬ّ‫يتكر‬‫وجود‬‫أعضاء‬‫هذه‬‫العائلة‬‫الفيروسية‬(‫فيلوفيرايدي‬)‫بشكل‬ ‫ظاهر‬‫بين‬‫الحيوانات‬‫الثديية‬‫بما‬‫فيها‬‫القرود‬‫و‬‫القوارض‬‫و‬‫عادة‬‫ت‬‫عيش‬ ‫في‬‫السائل‬‫البالزمي‬‫للخاليا‬‫المضيفة‬ ‫أ‬‫الفيروس‬ ‫صل‬
  5. 5. # ‫النو‬‫ع‬ ‫الفيروس‬ ‫اسم‬ 1 Bundibugyo elola virus Bundibugyo virus (BDBV; previously BEBOV) 2 Reston ebola virus Reston virus (RESTV; previously REBOV) 3 Sudan ebola virus Sudan virus (SUDV; previously SEBOV) 4 Tai Farest ebola virus Tai Farest virus (TAFV; previously CIEBOV) 5 Zaire ebola virus *Ebola virus (EBOV; previously ZEBOV)
  6. 6. ‫الفيروسات‬ ‫البكتريا‬ •‫حية‬ ‫غير‬ ‫كائنات‬.‫و‬ ‫اصغر‬ ‫من‬ ‫الفيروسات‬ ‫تعتبر‬‫ابسط‬ ‫للحياة‬ ‫الموجودة‬ ‫األشكال‬ •‫الخلية‬ ‫خارج‬ ‫تتكاثر‬ ‫ان‬ ‫تستطيع‬ ‫ال‬ ‫الفيروسات‬،‫الحية‬ ‫انتاج‬ ‫على‬ ‫تجبرها‬ ‫الحية‬ ‫الخلية‬ ‫دخولها‬ ‫وبمجرد‬ ‫نفسه‬ ‫للفايروس‬ ‫المكافئة‬ ‫النسخ‬ ‫من‬ ‫المزيد‬ •‫الميكروبات‬Microbes‫الجراثيم‬ ‫أو‬ "Germs"‫الحية‬ ‫الكائنات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫هي‬ ‫المجردة‬ ‫بالعين‬ ‫رى‬ُ‫ت‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫الدقيقة‬‫اكتش‬‫فت‬ ‫عام‬1678‫م‬ •‫الفطر‬ ،‫البكتيريا‬ ‫تشمل‬ ‫الدقيقة‬ ‫الكائنات‬،‫يات‬ ‫تشمل‬ ‫ال‬ ‫ولكنها‬ ‫النواة‬ ‫وأوليات‬ ‫الطحالب‬ ‫الدقيقة‬ ‫الكائنات‬ ‫معظم‬ ‫تكون‬ ،‫الفيروسات‬ ‫الخلية‬ ‫وحيد‬ ‫يصل‬ ‫ان‬ ‫يمكن‬ ‫فيروس‬ ‫اكبر‬1/10‫من‬ ‫البكتريا‬ ‫حجم‬ ‫من‬ 60-300‫نانوميتر‬ ‫طولها‬2-3‫مكرون‬‫عرضها‬ ‫و‬0.2-2‫ميكرون‬ ‫ا‬ ‫يصيب‬ ‫حين‬ ‫إال‬ ‫التكاثر‬ ‫للفيروس‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫فيما‬‫لخلية‬ ‫داخلها‬ ‫وينفذ‬ ،‫الحية‬;‫في‬ ‫يعتمد‬ ‫طفيلي‬ ‫أنه‬ ‫بمعنى‬‫بقائه‬ ‫خر‬َ‫ا‬ ‫حيوي‬ ‫وسط‬ ‫على‬‫وهي‬‫ميتة‬ ‫كائنات‬(‫جامدة‬)‫عندم‬‫ا‬ ‫الخلية‬ ‫خارج‬ ‫تكون‬ ‫الحيوي‬ ‫باالنقسام‬ ‫يعرف‬ ‫ما‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫التكاثر‬‫في‬ ‫تراب‬ ‫أو‬ ‫ماء‬ ‫أو‬ ‫اصطناعي‬ ‫وسط‬ ‫ذلك‬ ‫على‬ ‫قادر‬ ‫غير‬ ‫الفيروس‬ ‫يبقى‬ ‫الح‬ ‫طاقتها‬ ‫تكوين‬ ‫يمكنها‬ ‫البكتيريا‬ ‫إن‬ ‫وحيث‬‫يوية‬ ‫باستقالل‬metabolism ‫عصوي‬ ‫او‬ ‫كروي‬ ‫اما‬ ‫لها‬ ‫البكتريا‬‫أو‬ ‫،كروية‬ ‫عصيات‬ ‫كثيرة‬ ‫اشكال‬ ‫حلزونية‬
  7. 7. ‫الفيروسات‬ ‫البكتريا‬ •‫من‬ ‫يتألف‬ ‫وال‬ ،‫حية‬ ‫خلية‬ ‫الفيروس‬ ‫يملك‬ ‫ال‬ ‫شك‬ ‫على‬ ‫وراثية‬ ‫مادة‬ ‫لديه‬ ‫أن‬ ‫حين‬ ‫في‬ ،‫خاليا‬‫ل‬ ‫نووي‬ ‫حمض‬DNA‫او‬ ،RNA‫األخير‬ ‫وهذا‬ ‫تسمح‬ ‫النووي‬ ‫الحمض‬ ‫من‬ ‫نسخة‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫البروتينات‬ ‫بتركيب‬. . •‫مجتمعين‬ ‫االثنين‬ ‫يملك‬ ‫ال‬ •‫أو‬ ‫النووي‬ ‫الحمض‬ ‫يغلف‬‫الريبي‬‫على‬ ‫غالف‬ ‫البروتينات‬ ‫من‬ ‫مؤلفة‬ ‫كبسولة‬ ‫هيئة‬ •‫أنواع‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ،‫الكبسولة‬ ‫هذه‬ ‫تكون‬ ‫وقد‬ ‫دهنية‬ ‫خارجية‬ ‫بطبقة‬ ‫مغطاة‬ ،‫الفيروسات‬ •‫في‬ ‫نواة‬ ‫ال‬ ‫واحدة‬ ‫خلية‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫أساس‬ ‫تتكون‬‫ها‬ •‫م‬ ً‫ا‬‫مؤلف‬ ً‫ا‬‫كروموسوم‬ ‫بكتيريا‬ ‫كل‬ ‫تملك‬‫ن‬ ‫نووي‬ ‫حمض‬DNA،‫نفسه‬ ‫على‬ ‫منطو‬ ‫على‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫يحتوي‬ ‫وقد‬‫بالسميدات‬‫ت‬ ‫أي‬ ،‫لك‬ ‫الحمض‬ ‫من‬ ‫الدائرية‬ ‫الصغيرة‬ ‫الجزيئات‬ ‫الجينا‬ ‫طياتها‬ ‫بين‬ ‫تحمل‬ ‫والتي‬ ،‫النووي‬‫ت‬ (‫االحتياطية‬)‫البك‬ ‫تجعل‬ ‫التي‬ ‫تلك‬ ‫مثل‬ ،‫تيريا‬ ‫الحيوية‬ ‫للمضادات‬ ‫مقاومة‬. ‫الحركة‬ ‫يستطيع‬ ‫ال‬ ‫بواسطة‬ ‫الحركة‬ ‫ميزة‬FLAGELLA 200‫ممرض‬ ‫فيروس‬‫أصل‬ ‫من‬6000‫غير‬ ‫ممرض‬ •‫امراض‬ ‫تسبب‬ ‫البكتريا‬ ‫كل‬ ‫ليس‬ •‫حوالي‬ ‫يوجد‬100‫نوع‬‫مسبب‬ ‫بكتريا‬ ‫لألمراض‬ •‫ال‬ ‫و‬ ‫االنسان‬ ‫مع‬ ‫تعيش‬ ‫انواع‬ ‫توجد‬‫ت‬‫ؤ‬‫ذي‬‫ه‬ ‫الهضم‬ ‫في‬ ‫مثال‬ ‫تساعده‬ ‫بل‬ •‫االل‬ ‫بالمجهر‬ ‫اال‬ ‫اليري‬‫كتروني‬‫و‬‫موق‬ ‫في‬ ‫تعد‬‫ع‬ ‫اء‬ّ‫م‬‫الص‬ ‫المادة‬ ‫وبين‬ ‫الحياة‬ ‫بين‬ ‫وسط‬ •‫المركب‬ ‫بالمجهر‬ ‫ترى‬ •‫الفيروسات‬ ‫من‬ ‫بدائية‬ ‫وأقل‬ •‫التحصينات‬ ‫هو‬ ‫عالج‬ ‫أفضل‬Vaccines •‫الحيوية‬ ‫بالمضادات‬ ‫تتأثر‬
  8. 8. ‫بعد‬‫حوالي‬10‫ساعات‬‫رشح‬ ‫بظهور‬ ‫األعراض‬ ‫تبدأ‬(‫زكام‬) ‫صداع‬‫العضال‬ ‫في‬ ‫وآالم‬ ‫الشديد‬ ‫والوهن‬ ‫الحمى‬ ‫تبدأ‬ ‫ذلك‬ ‫وبعد‬‫ت‬ ‫دوران‬‫وغثيان‬‫وإسهال‬‫الجدران‬ ‫ونزيف‬ ‫الخارجي‬ ‫الجلد‬ ‫ونزيف‬ ‫واألذنين‬ ‫واألنف‬ ‫العينين‬ ‫من‬ ‫دم‬ ‫وخروج‬ ‫للجسم‬ ‫الداخلية‬ ‫والقضيب‬‫أيضا‬. ‫العدوى‬‫الجسم‬ ‫أنحاء‬ ‫في‬ ‫تنتشر‬‫وتدمر‬‫و‬ ‫الدموية‬ ‫الشعيرات‬‫أول‬ ‫يكون‬ ‫داخلي‬ ‫عضو‬ ‫تفجير‬‫الكبد‬.‫ال‬ ‫حضانة‬ ‫فترة‬ ‫وتتراوح‬‫مرض‬ ‫الممتدة‬‫اإلصابة‬ ‫لحظة‬ ‫من‬‫إلى‬‫ظهور‬ ‫بداية‬‫األ‬‫عراض‬‫بين‬‫يومي‬‫ن‬ ‫و‬ ‫اثنين‬21‫يوما‬ ‫األعراض‬
  9. 9. ‫رف‬ُ‫ع‬‫أ‬‫و‬ً‫ال‬‫ودان‬ّ‫س‬‫ال‬ ‫إقليمي‬ ‫في‬‫واالستوائي‬ ‫الغربي‬‫زائير‬ ‫و‬‫المجاورة‬ ‫نوفمبر‬ ‫في‬1976‫و‬‫أصيب‬‫السودان‬ ‫في‬ ‫بالمرض‬284‫مات‬ ‫شخصا‬ ‫منهم‬117 ‫في‬‫سبتمبر‬‫و‬‫أكتوبر‬1976‫أصيب‬318‫منهم‬ ‫مات‬ ،‫فردا‬280.‫في‬ ‫سنة‬1977‫زائير‬ ‫في‬ ‫حالة‬ ‫عزل‬ ‫تم‬‫في‬‫سنة‬1979‫من‬ ‫جديدة‬ ‫موجة‬ ‫تضرب‬ ‫المرض‬‫السودان‬ ‫واالنتش‬ ‫التاريخ‬‫ار‬
  10. 10. ‫فيروس‬‫إيبوال‬‫ل‬َ‫ق‬ْ‫ن‬ُ‫ي‬‫إلى‬‫اس‬ّ‫ن‬‫ال‬‫بصفة‬‫ة‬ّ‫ي‬‫أساس‬‫خالل‬‫اال‬‫تصال‬‫المباشر‬ ‫بين‬‫شخص‬‫ملوث‬‫الى‬‫شخص‬‫سليم‬‫عن‬‫طريق‬: .1‫ّم‬‫د‬‫ال‬‫أو‬‫سوائل‬‫الجسم‬‫و‬‫افرازاته‬ .2ّ‫المني‬ .3‫إبرة‬‫ثة‬ّ‫ملو‬ .4‫و‬‫ى‬ّ‫ت‬‫ح‬‫سبعة‬‫أسابيع‬‫بعد‬‫ّفاء‬‫ش‬‫ال‬‫من‬‫المرض‬‫قد‬‫ينتقل‬‫ال‬‫فيروس‬‫الى‬ ‫جسم‬‫شخص‬‫سليم‬ .5‫عدوى‬‫المرض‬‫مرتبطة‬‫ا‬ً‫كثير‬‫بالتواجد‬‫في‬‫المستشفيات‬‫او‬‫أماكن‬ ‫االختالط‬‫مع‬‫المريض‬ .6‫هناك‬‫طريقة‬‫أخرى‬‫من‬‫خالل‬‫الجزيئات‬‫اعدة‬ّ‫ص‬‫ال‬‫في‬‫الهواء‬‫اال‬‫أن‬ ‫العدوى‬‫بهذه‬‫الطريقة‬‫تحدث‬‫بين‬‫القرود‬‫و‬‫ليس‬‫بين‬‫البشر‬. ‫االنتش‬ ‫طريقة‬‫ار‬
  11. 11. 2-21‫يوم‬ ‫الحضانة‬ ‫فترة‬
  12. 12. ّ‫د‬‫مضا‬ ‫عالج‬ ‫هناك‬ ‫ليس‬ ‫اآلن‬ ‫ى‬ّ‫ت‬‫ح‬‫في‬ ‫بما‬ ‫ذلك‬‫االنترفيرون‬Interferon ‫العالج‬
  13. 13. •‫لمن‬ ‫ة‬ّ‫ي‬‫ضرور‬ ‫بالفيروس‬ ‫ثين‬ّ‫الملو‬ ‫للمرضى‬ ‫ارم‬ّ‫ص‬‫ال‬ ‫العزل‬‫ع‬‫انتشاره‬ •ّ‫ل‬‫ك‬‫ة‬ّ‫ي‬ّ‫ح‬‫الص‬ ‫بالرعاية‬ ‫المتصلة‬ ‫المهن‬‫وجميع‬ ‫ا‬‫لمتصلين‬‫بالمرضى‬‫االج‬ ‫كل‬ ‫و‬ ‫األقنعة‬ ‫يستخدموا‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬‫راءات‬ ‫الالزمة‬‫العدوى‬ ‫من‬ ‫للوقاية‬ ‫والسيطر‬ ‫المنع‬‫ة‬
  14. 14. ‫االنتشار‬ ‫أماكن‬ ‫زائير‬‫الغابون‬ ‫أوغندا‬‫السودان‬ ‫العاج‬ ‫ساحل‬ ‫نيجيريا‬ ‫أفريقيا‬ ‫جنوب‬ ‫غانا‬ ‫غينيا‬
  15. 15. •‫حسب‬‫العالمية‬ ‫الصحة‬ ‫منظمة‬ ‫بيانات‬‫تشخيص‬ ‫تم‬1779 ‫اصابة‬ ‫حالة‬‫غينيا‬ ‫في‬‫وسيرال‬ ‫ونيجيريا‬ ‫وليبيريا‬‫منذ‬ ‫يون‬ ‫انتشار‬ ‫بدء‬‫تاريخ‬ ‫وحتي‬ ‫الفيروس‬682014 •‫والوفيات‬961‫حالة‬ •23‫السودان‬ ‫جنوب‬ ‫في‬ ‫وفاة‬ ‫اإلحصائيات‬ ‫أخر‬
  16. 16. A researcher working with the Ebola virus while ‫العدو‬ ‫من‬ ‫الواقي‬ ‫اللباس‬‫ى‬‫الدرجة‬ ‫من‬ ‫بالمختبرات‬ ‫الخاص‬ ‫الضغط‬ ‫إيجابي‬ ‫الرابعة‬ BSL-4 positive pressure suite
  17. 17. A researcher working with the Ebola virus while ‫العدو‬ ‫من‬ ‫الواقي‬ ‫اللباس‬‫ى‬‫الدرجة‬ ‫من‬ ‫بالمختبرات‬ ‫الخاص‬ ‫الضغط‬ ‫إيجابي‬ ‫الرابعة‬ BSL-4 positive pressure suite
  18. 18. ‫ال‬‫المرض‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫الدولية‬ ‫جهود‬
  19. 19. ‫ال‬‫المرض‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫الدولية‬ ‫جهود‬
  20. 20. ‫ى‬َّ‫ف‬‫متو‬ ‫زوجة‬"‫إيبوال‬:"‫ف‬ ‫كان‬ ‫زوجي‬‫ي‬ ‫بسيراليون‬ ‫الطوارئ‬ ‫بطب‬ ‫مهمة‬.. ‫و‬"‫الصحة‬"‫بمقياس‬ ‫إال‬ ‫تزودنا‬ ‫لم‬‫حرار‬‫ة‬
  21. 21. ‫العالمية‬ ‫الصحة‬:‫على‬ ‫نحصل‬ ‫لم‬ ‫عينة‬ ‫نتائج‬“‫الزهراني‬”
  22. 22. 200‫الدولي‬ ‫البنك‬ ‫من‬ ‫دوالر‬ ‫مليون‬ ‫المطارات‬ ‫في‬ ‫احترازية‬ ‫إجراءات‬ ‫الدولية‬ ‫للتنمية‬ ‫األوبك‬ ‫صندوق‬(‫أوفيد‬)،500‫ألف‬ ‫الصحة‬ ‫منظمة‬ ‫انشطة‬ ‫لدعم‬ ‫أمريكي‬ ‫دوالر‬‫العالمية‬ ‫غينيا‬ ‫تنتقد‬ ‫العالمية‬ ‫الصحة‬ ‫منظمة‬‫ل‬‫ضعف‬‫ال‬‫جهود‬ ‫فيروس‬ ‫على‬ ‫للسيطرة‬‫إيبوال‬ ‫األوروبي‬ ‫االتحاد‬:8‫يورو‬ ‫مليون‬ USAID$12.45‫مليون‬ ‫ال‬‫المرض‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫الدولية‬ ‫جهود‬
  23. 23. ‫العالمية‬ ‫الصحة‬ ‫منظمة‬:4‫نصائح‬ ‫لتجنب‬ ‫للمسافرين‬‫اإليبوال‬ ‫المغرب‬‫تسرب‬ ‫يستبق‬“‫إ‬‫يبوال‬”‫بتدا‬‫بير‬ ‫مطارات‬ ‫في‬ ‫احترازية‬‫إفريقية‬ ‫دول‬ ‫من‬ ‫تطلب‬ ‫العالمية‬ ‫الصحة‬ ‫منظمة‬ ‫من‬ ‫الحذر‬ ‫درجة‬ ‫رفع‬ ‫العالم‬‫إ‬‫يبوال‬ ‫إ‬‫يبوال‬‫اليموت‬‫المريض‬ ‫بوفاة‬ ‫ال‬‫المرض‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫الدولية‬ ‫جهود‬
  24. 24. ‫االنتشار‬ ‫كان‬ ‫حيث‬ ‫افريقيا‬ ‫غرب‬ ‫دول‬ ‫في‬ ‫األولي‬ ‫للمرة‬ ‫االنتشار‬‫سابقا‬ ‫افريقيا‬ ‫وسط‬ ‫في‬(‫الكونغو‬,‫اوغندا‬,‫جنوب‬‫السودان‬)‫لذلك‬‫اليوجد‬ ‫استعدادات‬‫العامة‬ ‫لدي‬ ‫الوعي‬ ‫وقلة‬ ‫االنتشار‬ ‫لمواجهة‬ ‫وعداء‬ ‫الغرب‬ ‫من‬ ‫المستوردة‬ ‫والعالجات‬ ‫األدوية‬ ‫في‬ ‫ثقة‬ ‫عدم‬ ‫مثل‬ ‫الدولية‬ ‫للمؤسسات‬MSF & CRC ‫ا‬ ‫صعوبة‬ ‫وبالتالي‬ ‫الرئيسية‬ ‫المدن‬ ‫في‬ ‫مرة‬ ‫ألول‬ ‫المرض‬ ‫انتشار‬‫لتتبع‬ ‫والمكافحة‬‫واإلحتواء‬ ‫المحلي‬ ‫واالستجابة‬ ‫المكافحة‬ ‫مستوي‬ ‫علي‬ ‫ليس‬ ‫المرض‬ ‫انتشار‬‫ة‬ ‫الدعم‬ ‫مصادر‬ ‫غياب‬ ‫او‬ ‫لقلة‬ ‫وذلك‬ ‫والدولية‬ 4‫وراء‬ ‫أسباب‬‫إختالف‬‫انتشار‬ ‫حجم‬ ‫عن‬ ‫المرض‬‫ماسبق‬
  25. 25. ‫باإلنس‬ ً‫ا‬‫وفتك‬ ‫خطورة‬ ‫األمراض‬ ‫أكثر‬‫ان‬ 10- Smallpox9- Typhoid8- Influenza 7- The black plague6- Cholera5- Anthrax 4- Malaria3- SARS Droplets2- Ebola 1- HIV/AIDS
  26. 26. ‫البيولوجي‬ ‫الشامل‬ ‫الدمار‬ ‫أسلحة‬‫ة‬ ‫أرخص‬‫أو‬ ‫النووية‬ ‫باألسلحة‬ ‫مقارنة‬ ‫المادية‬ ‫التكلفة‬ ‫في‬‫الكيميائية‬ ‫أسهل‬‫التصنيع‬ ‫عمليات‬ ‫في‬ ‫منهما‬‫والتحضير‬ ‫سهولة‬‫ح‬ ‫أم‬ ‫بشرية‬ ‫أم‬ ‫حيوانية‬ ‫أكانت‬ ‫سواء‬ ‫الثروات‬ ‫على‬ ‫التدمير‬ ‫إحداث‬‫تى‬ ‫مائية‬ ‫القدرة‬‫الم‬ ‫أوحتى‬ ‫األبنية‬ ‫أو‬ ‫بالمدن‬ ‫دمار‬ ‫إحداث‬ ‫دون‬ ‫بالعدو‬ ‫الفتك‬ ‫على‬‫عدات‬ ‫واآلليات‬‫العسكرية‬ ‫هدفه‬‫مهما‬ ‫نفسه‬ ‫الحي‬ ‫الكائن‬ ‫الرئيس‬‫كان‬ ‫صعوبات‬‫أ‬ ‫البيولوجي‬ ‫السالح‬ ‫طبيعة‬ ‫عن‬ ‫الكشف‬ ‫أساليب‬ ‫في‬ ‫بالغة‬‫و‬ ‫تشخيصه‬‫فى‬‫وقت‬‫قصير‬ ‫عملية‬‫ال‬ ‫قيام‬ ‫حالة‬ ‫في‬ ‫خاصة‬ ‫أطول‬ ً‫ا‬‫وقت‬ ‫تستلزم‬ ‫والتدقيق‬ ‫الكشف‬‫طرف‬ ‫وخلطها‬ ‫بتطويرها‬ ‫قيامه‬ ‫عقب‬ ‫ومركبة‬ ‫عديدة‬ ‫ميكروبات‬ ‫بإطالق‬ ‫المعادي‬ ‫كيميائية‬ ‫بسموم‬‫أخرى‬
  27. 27. ‫المرض‬‫له‬ ‫المسبب‬ ‫الفيروس‬ ‫الخبيثة‬ ‫الجمرة‬ ‫مرض‬ Bacillus anthracis ‫الطاعون‬ Yersinia pestris ‫الكوليرا‬ Vibrio cholera ‫إيبوال‬ Ebola ‫التنفسي‬ ‫الجهاز‬ ‫في‬ ‫اضطرابات‬ Hanta virus ‫ا‬‫ضطرابات‬‫بالوفاة‬ ‫وينتهي‬ ‫العصبي‬ ‫الجهاز‬ ‫في‬ Venezuelan equine encephalitis‫ا‬ ‫الحرب‬ ‫خالل‬ ‫انتشارها‬ ‫أدى‬ ‫التي‬ ‫التيفوس‬ ‫حمى‬ ‫ثالثة‬ ‫وفاة‬ ‫إلى‬ ‫غامض‬ ‫بشكل‬ ‫األولى‬ ‫العالمية‬ ‫شرق‬ ‫في‬ ‫شخص‬ ‫ماليين‬‫أوروب‬‫ا‬ Rickettsia prowazekii ‫وعلى‬ ،‫القلب‬ ‫عضالت‬ ‫أنسجة‬ ‫في‬ ‫وخلل‬ ‫حمى‬ ‫إال‬ ‫الحياة‬ ‫على‬ ‫البالغة‬ ‫خطورتها‬ ‫عدم‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫كامل‬ ‫جيش‬ ‫شل‬ ‫بإمكانها‬ ‫أن‬ Coxiella burnetii ‫الدوسنتاريا‬‫االميبية‬ E.hystolytica
  28. 28. ‫مرض‬ ‫عن‬ ‫وثائقي‬ ‫فيلم‬‫إيبوال‬

×