Se ha denunciado esta presentación.
Utilizamos tu perfil de LinkedIn y tus datos de actividad para personalizar los anuncios y mostrarte publicidad más relevante. Puedes cambiar tus preferencias de publicidad en cualquier momento.
كوا م توه كققحمهةه اق ٣ سئئا٠ههقإ

 

 

د حضتور

برننتلرلل نا رنميلع

هند يم

نكءر ععرصند ا لعطثننعسس
‎ ‏‎ أستاذ ٩ لننال ...
ا هداءاث ووول

اام طإه الحس هرلعب»
ضمه القارية هاحداهبه عاوز
صعععص فيسل لس ل مسمى

مع، يم يم .  . ء،ق ‎ ‏‎ ععاءلئك أ،«ا لإ حصل

 

٠حمهه

نحبك كب
سرلمييتغقص
ينر هرا

رإ}رنتر ف،تتسلننب...
قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
صققعع٢بيل عمالا ملاك « عسحم»٦ء ءاب يع،،ع جيل ا ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  له.  عء عصئيءحهح
قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
،ءلكإ له.  عء عصئيءحهح

 

الى زوج-سقى
قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
،يققاىل ٠هذا البحث دراسة موضوع « الحراس ٠والصناعات فى هل-د

‎ ‏‎ مساملمى » الض مثل احدى٠اللاى الهامة المكونة للمجتمع المصر...
‎ ‏‎ ع يع،،ع رفيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ومزاياه ل والدراسة ق مجملها تعالج جانبا هاما وحيويا من جوا...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

عل
بسم اوا الرحبي الرحيم ، والصلاة والسلام على سه...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ومما تجدر الاثارة اليه ان الصناعة المصرية بلغت اوج نشاطها ...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏المصانع ، وارسل البعثات فى كالة ألقخصصاث الى اوربا ، واستق...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

ار٠ى تاتى . عحمد على حكم مصر ، واقامه للصناعات ال...
٠ وهنك حربي اخرى كثيرة تظهر فى الحمامات العامة ، دالقنظهمبالطائس
عند السامية ، واحققالاقهم بمتهم فى الوقت الذى ضعغعآ لب هي...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

لهدر المرا ييو ابان « اا لة القرن ية » حيث انهمأق...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‏دالانطول بالملابس والاغذية السودة ني تنسخ دباغة الجنين ،ثزؤكان...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

عفي احلك ٠سد على ص٠ناعة الزيوت سنة ٦ا٨١م ، عمع٠ ١...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏رممكة ، وحاول ايضا ان يقغلب على مشكلة نثس الوقود ، وسوء ال...
‎ ‏‎ ع يع،،ع رفيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ذلك لقد وجهت ضربة عنيفة الحى صغار الحرفيين فى النصر الثانى...
صققعع٢بيل عمالا ملاك عم عسحم»٦ء ءاب يع،،ع جنيد ا ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  له.  عء عصئيءحهح

 

الفصل الاولى
هضم( لضم الصربي والسن-...
قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
تن

اصولا ندعم الصربى
والصناعات فى القول.  اللسلنهن هدر

مل الفروع في العرض « للحرس والجنعات فى هه-د محمد على »
تنموي قلبس...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ا كل هوين اللد الهر( و

‏ترجع ئضاة هذا النظام فى مصر الى ا...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏دكان يعاد ان اولئك الذين مل.  النوع الأول ه منخلرعرآ الحان...
الطوائف دلضيوخها عند حاجتهم لانجاز بعض اعمال اليناءسبي خعت فى
عام لإ ٠٨ام عنهما دعيت طرائد الحرس يالق. اهرقللاشهراك فى هنا...
انلة إ فلىغان٠ط لللوض ا يهليإ مدقجغراليا قصة بطة النليذ ، ن لبسنل . 

اسمها احيانا من اسم قلك الطائلة ، بل كان الامر ليخ ع...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

وكانت مهامه ان يبامر سلطاته على كل التجار وارباب ...
البواذوه حاضرة علىالمشلمين٠ ققط،كما انه كال احيانا قصر حرف معينة على
ابناء زمثطقة٠ معيقة فون قهها ه ، فلاد كاكا نلائلة ا إ...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ع دبالاضا٠لهة الى ذلك وجد طائلة خامسة عند بعض.  العمل المث...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‏القا اع.  كلث٠ث ل لصلنلك العئنانية لم ٠ثيعترريرؤسذو طائلة الهن...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏اداريا فى يدها تمر اسنيقها بالحاجات الادارية.  الثابتة عبا...
ه ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  له.  ه عصئيءحهح

 

وهكذا وجدت فى القرن الثامن عشر ثلاث مجموعات كبيرة من الذس

ع لى العاهرة خضع ك منها ...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

والدتها فاعليتها أ وعندما انهار النظام ا. لاتطاعى...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

‎ ‏‎ قسئوئها الداخلية ، ويقوم بالتحكيم بين اعضائه...
‎ ‏‎ ولارس ان الضد الجنس الذى ىاجهعه مصر العثمانية قلمحالمر القرن

‏ع الثامن مضر مقمئلا فى الحملة المرن نسية قد وجه صدمة ع...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏ل ا ٠ءب،،٠ .  .. . مب٠ ن. .،أ
نا ارباب الحرس الدنيئة الكاس...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏اان لم نكثبارية رالاوجاقااي المحلي-ة الاخرى فى ط٠وائد النه...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏الصغرى لبعاقب٠ بالضرب.  اذا ما بحثها موظفون هخرنىط، نمنففل...
قحئقاهمق كا . 

 

أ وكانت اهمة الخطر تصدر من احدى مآذن الازهر فقد ٠امكك سماع.  عر
صدقها فى نطاق واسع ٠ ولما كان معظم النق...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏المدرس ان تكون همة ملاتنة تربط كل طائلة نلتربهة معيل ، قلم...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

يدعى « هحند يناير الجلوس ن لى تراس مرر انلهفلنين ...
سمك حئل مدت، لعءا ٠هين .  ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ

 

دايه للصبية ، وكيك السر عن اوجد ، وكانتا لمسالة ج...
بمئوائن الحرس وامة منها.  ، ٠فىهطاها نابليون اهمية.  سياسية حين اكرك
شيوخها فى الديوان ، كيا التحق عهد مراد الحرفيين والتج...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‎ 

‏اداريا يحل محله الطوائف لى وضم ل ميكن ليه بمصر موظفون هلى ...
‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل.  اه.  ه عصئيءحهح

‏لبيهم٠بالبضائع السودانية ، والمربية ، والمهرقية ، وكانت القاهر...
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
الحرف والصناعات في عصر محمد علي
Próxima SlideShare
Cargando en…5
×

الحرف والصناعات في عصر محمد علي

2.328 visualizaciones

Publicado el

الحرف والصناعات في عصر محمد علي

Publicado en: Empleo
  • Sé el primero en comentar

الحرف والصناعات في عصر محمد علي

  1. 1. كوا م توه كققحمهةه اق ٣ سئئا٠ههقإ د حضتور برننتلرلل نا رنميلع هند يم نكءر ععرصند ا لعطثننعسس ‎ ‏‎ أستاذ ٩ لننال ١لحد يش ك طمعت اثاسكند مهة ويمعيذكلية٠ التمادي عب جامعة سبطردضسبت
  2. 2. ا هداءاث ووول اام طإه الحس هرلعب» ضمه القارية هاحداهبه عاوز
  3. 3. صعععص فيسل لس ل مسمى مع، يم يم . . ء،ق ‎ ‏‎ ععاءلئك أ،«ا لإ حصل ٠حمهه نحبك كب سرلمييتغقص ينر هرا رإ}رنتر ف،تتسلننبيببح ٠ ٠ ٠ ،
  4. 4. قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
  5. 5. صققعع٢بيل عمالا ملاك « عسحم»٦ء ءاب يع،،ع جيل ا ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. له. عء عصئيءحهح
  6. 6. قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
  7. 7. ،ءلكإ له. عء عصئيءحهح الى زوج-سقى
  8. 8. قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
  9. 9. ،يققاىل ٠هذا البحث دراسة موضوع « الحراس ٠والصناعات فى هل-د ‎ ‏‎ مساملمى » الض مثل احدى٠اللاى الهامة المكونة للمجتمع المصرى ٠نا عبث ‏لعبث دورا هاما فى حاريخه ، وكان الدكور سلاج عريدى قد عدم بهذا البحث ‏ع للحصول ه على هرجة الماجستير لى العاريخ الحديث بكلية الآداب س جامعة ‏الاسكندرية عام ٨٧اا قحث اشرافى ، وقد نحاول اظهار السعار القى والجهثتمضد علنى لى النهوض بالننأماث المختلفة يعد. مرحلة التههور التى تعرضت لها ضلال العصر العدائى ( ٧اه١ د ٨بهه١آ ) لج واسنقع. رس الباحث الاساليب المخهة والوسائل المقعددة« انهاء المصانع والاستعانة بالاوروبيين ، وتطبيق ما يعرف بس « الهجئثع . اليناهى بم لادخال العنصر المصرى ق اطار هذا الطور الجديد الذى ضهدته مصر خلال النصر الاو( من القرد القاننع تننر اريما ارسل محمد على البعثات الى اوروبا لى كالة الفظنمنسهه لخذنة لخذل اثهدته ، واننا الالات والمعدات المتطورة للنهوض بنناعيةنى لقن ان ليه النهضة الجديدة ما لبثت ان ااثرث بالنتائج القى ‏لارهكث على اوضاع مصر السياسية بعد هام مك٨ا ٠ ‏حلم اعسر دراسة الحرس المتهمة فى هذا البحث على الجانب الصناعية بل لبع-دطنله ذلك الى مخيلته انواع الح- الموخدة فى المجتمع المصرى ، وانضمام باس الحرفيين ل الطرق النفق ب ومساوىء النظام الحرفى ‏ه ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. له. ه عصئيءحهح
  10. 10. ‎ ‏‎ ع يع،،ع رفيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ومزاياه ل والدراسة ق مجملها تعالج جانبا هاما وحيويا من جوانب دارك ‏ولقد عرض الدكور سلاح هريدك لموضسوعه عرضا علميا عاملا مستعينا فى ذلك بالمادة العلمية المداحة ٠ وقد لمست فى الدكتور سلاح هريدك خلال كتابته لموضوعه حماسة للعمل وجدية فى المكمن مما يبشر له بمسققهل مرموق فى حقل الدراسات الفاريخية أيقعلقة بتاريخ مصر العدائية ٠ ع وتعمد هذه الدراسة اسهاما موضوعيا فى در١سسة بعهنس الجوانب الغامضة فى تلسع مصر العتمائط بهنا كا انها افنسهث للب-اسد الج-ال ‏ع للاسائة بمجموعة كطنا صن لطائفى هذا التمر اللى٠نا يزال ععغلنهانور ورعنكعور رحلحض اولى هلع وبي اوكد اه الدكتور سلاع هزيدتن ٠،ابلعد الى ضد ز في عن ٠اقنهاع الانهار. . ا٠لعلعدي فى عرض اس١يي القارية أ ق٠والدوم بمنهج ‏الهيحلهل والجيم داسعراوالوذائق وامننتئتاج الالكارالجدجة ننها هةسوبذذك يضير الدكور صلاح هريدى يهسسذل البصثممملإ علملأن٠جادا وجديدا سار مكتبة بماريغ مصهر البيت مع ىأأئ الموقف دل عم لمسثناىف تبرذت فى ٠هثم١ثمنه٨١١ ، سدمبدالع. لذسر٠ ع ‎ ‏‎ يه . اسلام القارية ٠الجديئ بجامعة الاهمبكندريق ‏ز وعميد كلية الاداب بجامعة بعدت العربية
  11. 11. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ عل بسم اوا الرحبي الرحيم ، والصلاة والسلام على سههئا محمد وعلى هله واصحابه هجمنبي ، فيبعد ، تلى تاريخ بلادنا جوانب كثيرة لم يهتم يها الياحئم ، الذين سهوا-امهم الى الصائب السياسى ، او الجسد صادر ، او الجانبين معا ، دون التركيز عل ىالجاس الاجقناعى ٠ ه ولعل دراسة هما الجاسر خال ق الحرهوالينلعاث فى سد مممد صلى لإ ان تن. عطينانكزة. وافبة منه احدى الاساسات الن مهسكك عنصرا هاما ن حياة الجنح المصرى ، فى ذلك الوقت م بل فى عصريا الحاضر ايضابه ونقصد بها الطبقة العاملة ، او مجتمع الحرفيين الذين لعبوا ادوارا هامة عبر لباريخقا الطويل . ع ع قائد كاين لهم أدوارهم وهيرهم السياس والاجسام فى الجسم المصرى دهنها المحور الاساسى ذ هه-د محند على م الذى الهام عليه ا لصناعات المنطقة سواء اكانت مدنية ام حربية ٠ ٠دهنصا اندا هحمدمر ذه السناعاث لم يبني عنهم الايدى-سة. المدربة ، نظرا. للظروطم الض مرت يها مصر قبلي مهدمبقس طرد ل والض كاف ن هل كثير فى يحلجيسه ضربة منيرة الى هذه الطيرة من طبقات الميس المصرى ٠ ‎ ‏‎
  12. 12. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ومما تجدر الاثارة اليه ان الصناعة المصرية بلغت اوج نشاطها فى العصر المملوتلى ، والعصور السابقة عليه ، دعني( فتح العثمانيون مصر ١خذ السلطان سليم الاول العديد من امهر الصناع الى الاستانة ، وقد اثر ذلك فى الحرفيين والصنامةمعا ا ‏ولا يمنى اعتبار العثمانيين العامل الوحيد فى لتدهور الصناعة فى مصر ، ولكنهم كانها احدى العوامل الر امت الى هذا التدهور ، حيث ان القلاقل السياسية القى شهدتها مصر قبل عهدهم ، كان لها اثر فى هذ١ المجال ا ‏ءو. لاذا كان الفرنسيون لك عملوا على فننديط بعض الصناعات. لئن-اهمس ‏احهالهم لمصر ، فلاد كان هذا من اجل مصلحتهم ، خامسة بع٠د٠ لجنجطيم الاسطول. . ‏الفرنسى فى موقعة ابيه البضة ا وعندها اقاموا بعض السناعات. .جريوان ‏على المصريين الاشعغال بها خشية ان لينتقل اسرار الصناعة الفرنسية الى المصريين ، ولخلك لم يني للزنضنى الر بألنضبة للحرلهييهن ر الضنهاي،نرية ‏الا هي ، لالاضاقة ادائهم قد نمر بالبلاد نزة يئصطةه ، له خذلها نابليون ٢ ‎ . ‏‎ يمني ل مضايق الحربي فى الدينان إ ‏ولما حلى محمد مر حكم مصر لم يكن الطريق امامه سهلا ه٠،٠بثظذ قابلتها. . ‏مضاك عديدة و حساب مختلطة هنديا يدا فى انكار المصانع الميريا لأ فلم يجد آلإيدى العاملة ١لهنبة المدربة ، ولذلك استعان بالاوريين ، ىخصس لهم اماكن معينة هم ع . . ‏وواجهته مشكلة اخرى( احضار العمال المصريين ، ولكنه استخدم ‏الانكئذ نفسنااالقإل ١ابمهافى بتجنيد الجينى ، لطريقة اسنخدامهم لاحضارهم ، همه نفسها الر كان يجند بها جيشه ن حض انه يمعن القول بان ذلك كان هف٠ه . بالقجنهن الصناعى ٠ واستخدم محمد على النساع والاطدفا ؤالعبيد للعمل فما ‏س لإ سعم
  13. 13. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏المصانع ، وارسل البعثات فى كالة ألقخصصاث الى اوربا ، واستقدم العد هن الخبراء ، واحضر الآلات والمع-دامع ، واقام صناعات كضرة ، ارلهط٠ت ارتباطا وثيق ما يجده واسطوله ، سواء اكانت هذه الصناعات مدنية امم حربية ا ‎ ‏‎ ع ‏ولكن الاهمال بدأ ي٠لاطرقاالى السناهاتالنى اقامها محمد على نقي-ة لحدوث الازمة السياسية الكبرى ، واصدار ارمان عام ١ ،٨ام ، وتحديد عدد ال جيد بحوالى ثمانية عشر الف جندى نه بالاضافة الى عوا! اخرى داخلية وخارجي-ة زه ‏وقد لئسمث البحث الى خسة فصول وخاتمة ، وفى الفصل الاول تحدثتا عن لنحول الصرف والصناعات فى اواخر الدرن الثامن عشر ننسق أصبحت مصر ولأية عثمانية ، وأقر ذلك فى الناحية السياسية ، والاضافية والاجتماعية واثره ايضا فى الحرف والصناعات ٠ ‏ىانققلنا بعد ذلك الى الحديث عن تكوين الطوائف الحرفية ، وتأثرها بالنظم السائدة فى الامبراطورية العثمانية وأثر هذه الطوائف فى الحياة المدنية والدور الذى لعبي ق الحياة الايس-ابية والسياسية والاجتماعية وكيف ان مهنهم الاجتماعى - بالاضافة الى تمربمزهم فى مناطق معينة تحمل اسهم احيانا ععع هند سهل لهم القيام بالدور الاساسى لهم ٠ ‏ولم لعصر الحرس على الصناعة ، لغط ، بل تعدت هذا كله الرى للحرس ‏الدنيئة ، لانها كانت حرقا لها رئيس معترف به ، ويؤدى ما عليه هن ضرائب ‏حرقته الى الجهات المختصة ، وهو مسئول عن وقراه حري امام الحكومة الر قامة بتعيين موظفين مختمبين للاشراف على هذه الحرقة من قبلها ا ‎ ‏‎ ‏ع دتمرضنإ للعلاقة بين الحرفيين والعلماء من رجال الازهر ، واثر ذلك ف امائقهم ، ثم انضمام يهمس الحرفيين الى الطرق السردية ) ولجىئ. هم الى علماء الازهر كلما وقع عليهم ظلم او غبن نا. كما ان هذا النظام تعرض للانهيار منذ ‏ن ٢ كل. ع
  14. 14. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ ار٠ى تاتى . عحمد على حكم مصر ، واقامه للصناعات الكبرى ، وامامه لسيدة النهار ترهق وهنك اوجه اختلاس بين نظام الحرفيين فى مصر ، ونظامهم فى اوربا ، وذلك من حيث انضمام الافراد اليها ، وادخلها فى آسعار السلع ، وتحديد الاجور رسما ، وقد مرضنالهذا له ٠ لي العلة بعد ذلك آر العناصر المتينة للطلىائس الحلقية ، ياكين اطور نظام ( الدنيآخة » منذ هل مملنيعنى « الصيت » لالاييخلر عن طريق اعضاء حرمة ، ألى ان يدن٠طت العظمة في لعييته ، وانهيار سلطاته وغيرها من الامور القى بخس هذا النطاق . وانهت بعد ذلك - الى قإدر عالحرقبه من صبى الى « عريس مم الى « معلم » او « اسطر » ، والفرىط التى يجب توافرها فى الصس لقبوله عضوا فى الحرقة ، والحفلات الر كأنه تقام لهذه المناسبة كحللة « الضد » لىالهدايا القى كانت عد« لهذه المناسبة . وتعرضت بالدراسة الى مساوىء الصرته ومزاياها ، نهر السرب الضد الى هذا النظام ، والضربة العنيدة القى وجهت الى. نظامه الاجتماعي( ولقد درسنا بعض الحرس الضائعة - فى سرة البحث ٠سع ٠كنرقلن نبيد الاسماك ، والسقاية ، مح اوهسارة لدور السقايين فى الحياة النيلية ع والاجتماعية خاصة ان دور السعايت السياسى يبرز عضد ظهور الازمات السياسية. ، عنهما يستولى الحكام او المتنازعون على الهم على يغال النقابي وجمالهم وحسهم،بالاضاقة الى كونهم يودى دور رسل الغرام،وقد أشرنا خط هذا كله الى لقسيمات ا٠لصقالييته والاختيار-نى الن تجرى لهم لاخمارغم فى الحرقة م وللدراوي١ف وسالبي ماء السل اثر هام فى ال-اة السياسية والاجتماعية والدينية وثم التمرس لدورهم هذا ا ٠
  15. 15. ٠ وهنك حربي اخرى كثيرة تظهر فى الحمامات العامة ، دالقنظهمبالطائس عند السامية ، واحققالاقهم بمتهم فى الوقت الذى ضعغعآ لب هينعس الجرن الاخرى كالعلاقة وبائعى العرقسوس ، والضربات ، رفلجزاريى م . وقد سادت يعض الحرف الدنيئة ، كاللصوضية ، وقد فان للصوص « فسخ » معارف به ، وكان ياخذ ما يسعها « بالنلاىة » مند اعادته٠المسروق من الاشياإ ، وهناك العاب الحواة والعهسعوذة ، والعراقة ، الض ثنقس غالبا الى احدى قبائل الغجر ، وهناك أين-ا القرداض في « المهرجون » فالرقص ألهسس الذى كان قرنيه بعض « الغجريات » ، بالاضساقة الى اعترالهن للدعارة ووجدت ايضا التهابات والمتمولون وكانوا يتهمون الهدايا والعطايا الى الحاح مع والخدم ، ىالمكارين ، وقد عرضنا لهذا كله فى ثنايا البحث ع . وفى الفصل اللنبي لانا عن يعني الصناعات الض وجدت فى مصر فى لهاخرالقمالئامن هفر،دعدضتا للمنشآت الصناعية الصغعآلضسادتفىهذا الوقت ، ولصاحب الممل الذى عمل فى ٠هذه المنصات بمفرده ، اوراسقخدم بعض الصبية ا ‎ ‏‎ ع وكانت الصناعات مرقب. طة ارتباطا وثيقا بالقرية ، كما هل تعس الحربي ، ىالنتاماءبمانت تمارس فى المنازل - فى الاغلب - وكان اي٠نقغلوى بحرقة ما يجتمعون فى نفاية ، اد خائنة ، لضمهم معا ا ولقد كانت الصناعات فى اواخر القرن الثامن عشر مقألخرة ، وبهت بنلىالنناهاض اللى تم المرضى لها ، ذعر راسما المنسوجات تهلنويبة ، ‎ ‏‎ ىهلخريرية ىنناعة الاوانى الخزقية ، والطوب ، وصناعة المواد ةل٠نالية ‏جع كصناعة اهزبهتوالتريذ ، والسكر ، رتغريخ الدجاج حشاها ، بالاضلى ايل ‎ ‏‎ لن ‏خاععت اخرى تقدمت بين صناعة النصر ، وملح النشادر ، ومواد السباقة ، لد٠هبرانى النوديىم ،ىيبجلهد العب ٠ ع ع ، ٠ . ع . . ع ع ‎ ‏‎ ولم تكنى « الحالة الصناعية » فى أواخر القرن الثانى عثر باينلنة إ بل هناك اسبابا يديرة ادت الى مذا الاخر م وقد عالجنا هذا كله ، مع اوشارة
  16. 16. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ لهدر المرا ييو ابان « اا لة القرن ية » حيث انهمأقاموا بعضم الصناهات ، واهملوا صناعات اخرى ، وكين انهم اثروا فى لنطور الانظمة الاتنساذية فى اصر ، والتى اعلاه منها محمد على عندما ضرع فى انهاء تصناماته ق ولقد وضع محمد على سياسة صناعية متقنة مه غظهرسى فى الصربي الموجودة خلال عصره ، وفى الاسلوب الذى اقبعه ويقلخس فى اتباع نظام الاحتكار واستخدام طبقة ضنا . نالحرقهين فى الصناعات الر اقامها ، سا كله له اثره فى التنظيم الهمس للجراحين ، والقضاء على بعضهم ، وعلى بعض الصناعات البسيطة كصناعة النسيج ، حض انه اضطر الى العدول جرته مذا الاسلوب لع. ‎ ‏‎ ‏وهناك صعوبات كثيرة وقلت امام محمد على ، دقه لحققنا اما-ا ، وحاولنا العرس هلى كينية قضائه عليها ، صبا اوسام نوس الفن- المصرى منبعا الصناعات السائدة فى ذلك الوي ا . اما اكسل الثالث ، لقد خصمصته للحديث عن الملاكم الرهينة والبحرية رلى يداه هذآ الفصل سهيه عن ايران « البضا » لييمنإبطيه ان يوليه نققاته ا كعلة ، وكيل اذلى٠ لذلك الى اخقنرره ليزراعةلخافنلانة والتجارة » وقيامه ببعض التحسينات فى سبيل ذلك . ٠ . ٠ وقد اعرضه للمصانع الحربية والاسلحة مثل ممانع القلعة إ ووصل الههمق فى الحواس المرصود ، ومعامل البارود ، واماكن . انضارها. هاقنجه٠ا ، ع لسانه سبك الحديد واكبها ، واوقع العمالي لها من خلال ارسال الكثير صن البعثات الى الخارج ، ومصنع النحاس الذى ١ئقج الالواح النحاسية/ اللى كانت لببعلن بها السغن الحربية ، مع الاكلة افي الطيف التي وقغعى فى طريق هذه الصناعة ، وكيف التغلب عليها . . وهناك صنا،لى اخرى امدنبة٠كانن لنمد الجيش بحاجته ملل مصنع الطرابيشرى ، ومصنع الجوخ اللذين امد( للجيش ص » اعع٠ا
  17. 17. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‏دالانطول بالملابس والاغذية السودة ني تنسخ دباغة الجنين ،ثزؤكان يمد ‏الجيني والاسطول بها يواجه من اطلقه والخيول ني والنروج نهىننإ ١نن٠نيا ، نمطيا الحبال ، لوقلاع الراي ، وسواها من النناهامم الد ثم المس لها ج. فرقايا٠البعث مه ع ءع ‏نتحد( نل الاسطول البحرى ، والسنانك البخرية١نلىالنلإنر للعوامل الر اده الى امناء البحرية ، ثم كيف ثم اندلاء فنلرلينلراافى البحر الانهر ، و ( الترسانة البحرية » بيولاق وكيف جمع لوا نن منتإآبتر العمال درالنناع مع الاضرار ارسال السفن المجزأة علي ههئة الوااأالاى « السويس » علىظس الجمال م نيث تركب هناك ثم درس ع ‏دلم يبدا اسطول عصر فى البحر المتوسط ، وانما هناك مراجدمخ٥ة ‏. يرث بها من فراء السفن ، الى مرحلة بنائها لمحيايه٠ فىرالفالء ،م٠ا،ل٠ب ين-اء السفن قنر ، وانهاء لبرسا،ة الامتدريةرلرنواخي ابلجسامامبهم إأنتهنا الى مذا كله مع الاشارة للعقبات القى ننماب٠لنه تركي تنلبأ مليهيانرهمبرر ‏العمال المصريين فى هذا المجالي ، وخاصة بق القنانة مبولهمرهمبم ومهلايقهم الر سد بها الخبراء الاجانب ، بالاضهة الى انه نيل العديد من العمال انا الفصل الرابع ثم ققد خصصته لهعضر اليئاعئاب المبنينيةة ،غهالاممام بالصناعات الجديدة الض ادخ٠لها محمد على كحلج اللندي-تي همكههماينه استورد لهس ذم الصناعة الآلات الحديثة من بريطانيا والولايات رالهلزسية ٠٠الامزيكيسة ، ئم. صناعة قبيضرى الارز والقى. استورد لها الماكينصاترنالنعدب٠ثة ومتابعته لهذه الصناعة ، واهتم بصناعة ( التيلة » واحضر لها بل،لصهازءومكا لنه ا ت ءإ ٠ بنجلخد٠ة ثلثاء فى آهذه المضادة ، نوتايعمانلن٠اممهذ روبلس/ قاعتها فى ‏ع العسل ن
  18. 18. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ عفي احلك ٠سد على ص٠ناعة الزيوت سنة ٦ا٨١م ، عمع٠ ١هامايهبان ع بنذ كل ،منطحة ٠لنخقمس بنوع. معين منها ؟ يههحسح ممرض فى باس الصناعات ن ىغنهناعسنامة ط اقثسولم والتمس » ىظهح مذا القويم فى اقامة بعضه با( الغابرين( ه ق لللهإجههم المر جالبحرى ، مع. العمل على اولر المواد الخام والعمل العننبه لها ع لابنتي مصانع لهاج الستر ، خاصة بعد التوسع فى براعة التمر » وقد نناديه بندر العقبات فى هذا الصدد ، وهرر-سها مولد رجال الدين عد فملية ( مير السكر » ومدلىدعارضها مع الشرف من عدمه ، وانش٠ا بحمد على « صناعة الدجاج » وقد واجهه كاد فى هذه اكئارإ و ولدا عمل هر ينجبه « الصناعة المحلية » وورنمه عمالا فيين الى اتخارج للتدريب ، حز يحقق عقل الغرض وكلنايدهق فى ايمار المرسلين. منههم ، ولمجنع العائدين( اوربا ا ع ع ومن هضناننهم الر ناله انتم فحمد مر لما صناعة الورق » ن إحد هش على ن٠رألموهفإ الخام لها ، وأبدى ملاحظات فنا المنتج من ملوكا ، ثم لهم بصناعة ف الساخن » وبنرالصندنالى الاخرى ضناهة هلهسيهه٠ ، هالسل ومعا. { العريق وصناعة النسر ، وهننانهسهلقخار زي. ونزار اعند ب هالمنناعنات ١ « لخضبية ٠ وقد قم الفرس لهذا كله نيه . ١لطلرارهيع رة ين اما انهيار الامبراطورية المصرية ، دائر ذلك فى ظصلىمة فهد خضوع الفضل الخامس ، واد فرضتا لهبة للاسباب الخارجية. اللى اده ألى هذا ، وعلى راس هذ. الضباب عواضه انجلترا ، وقلن-نا من المسالة العرقية. ، واضافة المصرية والظرؤن المر ادهم الى صدور حرمان سنة ١ ةط ام داعاقية لندى فى العام ئدسه ا وافر ذلك فى الصنلهة المضرية ح وذلك مطحيث ليحذيد عدد ئالجيفل ٠ دههع عوامل أخرى ادد٠ذ البي انهياارالستاعة ئالخاامل هلهيعية ، والقوى المحركة دلمند حاول محمد على ان يستخدم قموة المياه با. عع٠ارما طة يصل. ط ٠عع
  19. 19. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏رممكة ، وحاول ايضا ان يقغلب على مشكلة نثس الوقود ، وسوء الادارة ‏حبههع كانه النظار زبازون فىخس الكليب ، مما كان له اثره فى الانضاج ءجددته ، بالاضافة البي ظهور في هن مظاهر الدولى والاهمال ٠ حسا لنعرض( ل هالمواه الخام القى حاول محمد على لن يوفرها ، وقد ظهرهيمهكلاأ نتجت عدهم تخزين هذهالمواد فهناك أماكن عانت تننصا شسديدا منها ق حين ان اماكن اخرى زادت عن طاهها . وهناك عوامل اخرى كليرة كان لها الاثر فى تدهور الصناعة ، بل انهيارها ممارماع نلقاث الانتاج ، وهبوط مستوى العمال وذلك من حيث. العاءة الغنية وقد حرق محمد على التغلب على هذا العامل ) حيث أرسل للعديد من العمال اللى الخارج ، واسعدم الخبراء فى مختلف المجالات ا ومن عوامل تدهور للصناعة فيضا شراء الالات باعلى الاسعار ، مع أن بعضها ق بدصالح للعمل فى مصر ، بالاضافة البي الن بعضها الاخر لم يكتمل صناعته ، كما ان استخدامه للعدد الكبير مل العمال الاوربيين ادلى الى دفع اجور مالية لهم مقابل الامامة فى مصر ق وقد يات الحصة وحدها اليس-اربعينه متبعة فى ذلك سياسة الاحمر ، مما كان له هلئره فا التدهور الذى حل بالصناعة ، بالاناقة الى أن القلاحين لم يهحدلوا الى « بروليتاريا هب ، لكانوا يجمعون بالطريقة نغمها الر كان يجهبيربهاظجقد ٩ ىبن ،إهذا عرضرلهصول البحث الخمسة ، أبها فى الخاتمة لنعرض/ ثر التجربة الصناعية فى مهد محمد على فى المجتمع المصرى ، وكيف ان هذا الاثر قد ظهر فى تنثسيم مجتمع القرية ، وأثر محمد على فى نظام النقابات العرقي-ة واالرث سلطة شعخ الطائفة ا ‏لميطرا اىدغبش علىا ٠ ضخسة الطبقة القوسطةرغمنهها،ومع ى اا . .. ‏سإ .
  20. 20. ‎ ‏‎ ع يع،،ع رفيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ذلك لقد وجهت ضربة عنيفة الحى صغار الحرفيين فى النصر الثانى ٠من٠ى ٠اللثربي التاسع عشر نقيبة للمنافسة الاوربية ، ولم. لعاد٣ المهن الجرة فى هذا الوطني ٠ ‏مبعد مل لهذه محاولة يهت بها جادا ، وتد تايلهنل نسع كلهة ثم ه. قنها عا موجود المصادر والمراجع فى أماكك واحدة ، الامر الذى جعلض دائم ألقثقل ما بين دار الوثائق القومية بالقاهرة ودار العر بباب للخلق وكدرنيض والنيلة٠ ، رمية معهد البحوث والدراسات العربية التابع لجامعة الهول العري-اة. ، ومكتبة جامعة القاهرة ، ومكتبة جامعة عين ضمس ، ومكتبة الجامعة الامريكية بالقاهرة ، ومكتبة جنة الاسكندرية دمكلنبة كلية الآداب بجامعة الاسكندرية ، ‏هومكقبة البلدية بالاسكندرية ا ولقد استطعت التغلب عليها بغض-ل الاهلة ‏العلمية الجادة والنصائح والارشادات القيمة التى اسداها لى اسداذى المشرف على هذا البحث ، الاستاذ الدكتور عمر عبد العزيزسر ٠ هزاه أقر عض فير الجزاء ، كما اهم يالللكر الى أسداذى الدكتور جلال يحص والاستاذ الدكتور جمال الدين الصدى . وكل من عاونلى فى اخراج هذا البحث على هذه الصورة ‏واي وحده ولى التوفيق ‏الاسكندرية فى اول رمضان العظم سنة ك . ك ١ ه ‏الاوليان يإنيى هام ا٨١ام ٠ معمر. ، ع هسلاع اوميد هريدى ‏اصلع ٠هإاا علا
  21. 21. صققعع٢بيل عمالا ملاك عم عسحم»٦ء ءاب يع،،ع جنيد ا ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. له. عء عصئيءحهح الفصل الاولى هضم( لضم الصربي والسن-ات فى الق-رن هلعصامن هد-ر
  22. 22. قةيالةح كملظقهقلاا يع» اه ٢ قالهيهيميسهممة
  23. 23. تن اصولا ندعم الصربى والصناعات فى القول. اللسلنهن هدر مل الفروع في العرض « للحرس والجنعات فى هه-د محمد على » تنموي قلبسلإ اماما احوال مصر السياسية والاقتصادية فى أواخر القسم الثامن عفر ، وكر مهدت هذه الاحوفىلظهور محمد علي « معو-ر-سر الحديثة » ، ثم كيف اسعاد منهيا لبناء امبراطورية مترا-ة الاطر-علمه ولامسرلنه ، دما هبي العقبات سا قابلته وكيف تغلب عليها . انتصر الاتراك العثمانيين على المماليك فى موقعة مرج دابق عام ٦١ه١م ٢لإ١ه ، ولنر يضمنوا سيطرتهم على البلاد وضعوا نظام حتي بقلحم على هيئات ثلاث همه الوالى » اد البس ، والديوان( والمماليك ، وتل ادى هذا النظام الى صراع هلى السلطة ، ميا الر بشكل ظاهر لى المجتمع المصرى « دلهبل اليه عإن الحرفث والسناعهتنيغلى الاضارة الى طريقة لاين تللو الطوائف الحرفية وكيف ساسو فىال٠حياة العامة للمدينة وما هبي العلاقة بين هذه الحرس وبه الحكومة ٠، ئم نعرته٠التهريف الوظيفى للحرس مئذ كان العرق او السابع صبيا الى ان يسلم البي ( معلم » في « وسامى ها وما هى المتة القس يمكلها كل متهم م حكيت يخلارضيغ الحلقة ، وما ٠هو نفوذه لوما هى واجباته ه ا ، - ٣ ١ كلا ‎ ‏‎
  24. 24. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ا كل هوين اللد الهر( و ‏ترجع ئضاة هذا النظام فى مصر الى العصر الرومانى ، أن لم يكن قبل ذلك يصير . ويعتقد بعد الباحثين ان الطوائف كانت حصيلة بعض الحركات الثورية فى المجتمع الاسلامى ، داد على هؤلاء بابراز وجوه الشبه بين مراتب الصناع داخل الطائفة وبين مراتب الصوفية ، وحللوا مظاهر الاحتمالات الر تقام بمناسبة الحاق الصبيان او لندشين الروساء وربطها ببعض طقوس الصوفية داحقلالاحهمو١) ، وسوف نتعرض لذلك بالعضيل ٠ وقد زاد نمو هذه الطوائف فى العصور الوسطى لانها فترة امتازت برنح التضامن بين الافراد والهيئات والجماعات المخقلقةل٢) ٠ ‏وكانت الطول- موجودة فى العالم الاسلامى ملا قهسيس الامبرطورية ‏العثمانية وفى عهدها صلورت هن « جماعة القئونأ » عا يمثلها انل لطالبين ، ، ‏ذلك ان هيئات للطوائف العثمانية لونها لى ذلك كل الدراوينى ، كانت لها ‏فى البداية ( طريقة » لا اختلف طن طريقة هذه الجمعية . ولكن بالرغم لفا ‏معظمها لند قاهر بالطبع المدنى بحلول القرن الثانى هنر ، لن فيا من آلز ‏. . طنظيهها٠ القديسة كانت لاقزال لتعثر . وهكذا كان لكلا ئقابة « راع » ق ولى » « بيد هها٢) وأجيالها راميل ‏دئللاء كانوا الكخصيت اادينية وملوح اهمية أكنرهم فى المعادة بط-ريك ‏عبراض ناتلممشانا أثد٠ الصبابة/ أ ٠ ‎ ‏اإ١) ،امه عو،ألدد٠تاريغ الطبقة. العاملة المضرية٠منذ نضاحهنا٠ حقن-سنة ٠ ، ١ا١ا ،جساآ. .نا٢٢م. هل ‎ ‏‎ ه ‎ ‏‎ ٠،جع لإ١ه راشد البراثن ،٠فمحهد لحمزة عليير ىمخريلإ ‏ع هج٠ فىمصر« الضؤ الحديك٠، ٠ضدآ جمع . ست ‏عع لأ٢أ وهؤلاء كانوا ضخصيك ذك ملاهع ديلى ولم ٣ ع ‏ا ألمت ١ليتن ‎ ‏‎ فنر ‏ا(ك) صاعلنون ث٠عر. ٠ ، هارولد بدون ٠سعع المخ ألأ٠يسوافغربا مايرنم٠اا ‏اس مسطر ‏عب-د الرحيم منطقى ، نصطر ا ع لصيد ل غ ترجآ ف س٢٢ا ٠ . سن ر٠ثم ‏- ، ١ ع ص
  25. 25. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏دكان يعاد ان اولئك الذين مل. النوع الأول ه منخلرعرآ الحانة. حالقجانة الر تباشرها الطائفة المعينة . وخض الاخر القرن المنعطف كانا كلا ساحب حائوث من المسلمين لأيرال يضع هلى « قبندلإه » نة يذكر اسم « الولى » ( البير ) الذى يقهعهاإه) ع ع ه ‎ ‏‎ ٠ ع ٠ ‎ ‏‎ نيناد هسين الحرف كلها خاضعة لادارة « شبخ » او عتم ، وكانت ىظهته انتخابية ن الاسم ترلتنها وراثية فى الواقع فى نطاق اسرة معينة يعاونه جاويض ٠ وكان التنظيم بأسره ورافي-ا الى حد في لدرجة ان ببني الحرف المتلصصة قذ ااصرت - فر الواقع - على عائلة راندة لم ل٠مثسلا . كان طلاء الجدران بالالوان المذهبة مقصورا عللى اسرة واحدة أ الهذا اطلق عليها اسرة الذهبيإ٦) يلى هنا بلغت الننامة درجة فية من التقدم والنيل يلضلثظامالقخصهلزمناطويلا٠ ‎ ‏‎ ه ٠ ‏وكانت يلنلائقة المهنيآ عنصرا اساسيا فى الحياة المدنية. ، للمجد كانت ينهي ع ‏بالنسبة لمللسذس اطارا ‎ ‏‎ يمكنها ٠من الادراي ملا يعمد الضس العامل بالمدينة ل ستاغ وتجار ب وهذه الحقيقة بالغة الوضوح بحيئ ت٠ن٠محق الويس عندها كيرا ، لععقدما يقوسط هسدغ الطوائف ألمهنيث فى المهاجرات آلر لننثسر بهمن ابناء طو٠ائظهما ، وهنذما ينظمو» المنافسة ويعاقبون اينميئون على ما يرعون من اخطاء ، قاتهم بذلك يسهخن فى ادارة المدينة ، وفى حفظ النظام ، ‏وكانت . النزاماث الر تجمع نقيجغ لوساطته الدهغ هذه. ، ككل نادر ‎ ‏‎ ‏مالية لا يمكن اطلخئكزها سلطات الفاهرء٧أ وكان على الحكام ان فجئوا لهذة . ‎ ‏اه٠) المرجع السابق ، يآ ، س٧٢ا ٠ . ٢ . ٠ ا . .. ال٦) هاملتون جب ، هارولد يرون عل- المجتمع الاسلامى-ترب ، ترجمه . امد هيد الرحيم مصطض ، مصض ا لحسيننأنهصآ وم مر٧أإ، ابي اندريه ريمون ب لخضول مل القاريغ هالاجحماعن للتاهزاة٠ العثمانية ، لبقبيسةزهيرألهساس،سها ٠ . مإز٠٠ ‏- ع ٥ ١ سا ع
  26. 26. الطوائف دلضيوخها عند حاجتهم لانجاز بعض اعمال اليناءسبي خعت فى عام لإ ٠٨ام عنهما دعيت طرائد الحرس يالق. اهرقللاشهراك فى هناء دار اليافا تبعا للقوائم الر كانت قد أهداها الحملة ال،ترنسية ، لذلك تجسد انه دعيت( الطواف القبطي-ة اولا ثم قلقها الطواف المسيحية الاخرى ىاخيرا دعيت. طوائف المسلت(٨) اه النظافة او عندما يحتاجون لتأبين خدمات معين-ة لم يل ثمة جهاز متخصص كضكالهحة الحريق على سبيل المثال( ٠ وبسعة عامة كانت الطوائتي رابطة ادارية من ملك الروابط النظجلة ح التى اتيح لها ان سم بين السلطات ديين الربية وقد ظلت قل- مذا. . الدور الى ان نجحت السلطات المصرية فى نهاية القرن المقاسير. عضر انقنضءحهازا ع اداريا قادرا على الحلو( محل هذه الطوائف ، وجع ذلك علما كاله الحكقهة اجد ثقسها عاجزة من خلق جهاز جديد لملغهام بوظيلة ها ، نضخ كالهئ قلجدتر تنسها ملزمة لحباللجوء الى ئلس الوحدات التقليدية ، السياسية والاجتماعية دالاضاديدلصن بيثابة الصلة بينها وبين قلك العمال الادارية الر كالأم يسد عليها القيام بها وهكذا واصل الديك ممارسة-نسهم فى ابلغ ادامس الحكومة الى ١عنه طوائفهم(. ام م . ‎ ‏‎ ‏. عي ومعقلا الهدر الذى لعبته الطدائن الحريرية فى جه-خ الادارة. العامة كجهاز توصيل طجل اليه السلطات الحا( ، لم يكدييخس،بطريقسمة نوعية أكاهرة كمجخع حضرى بله ان هةا الدور لبد مضى لابعد بي قلك٠«ه نظرنا للطوائف المهنية هن ناحية المظهر الجغرافى فحيث ان معظم الصرعة. القاهرة يركز فى قطاع محدود من المدينة وينطبق ذلك ايضا على بيتية المدن هند) هبه الرحمن الجبرض ب عجائب الآثار فى التراجم والاخبار ، ج٣م سم٢٢ ، ٦١٢ ٠ . ب الإ١)٠ن المصدرالسابق ، سها . ب(ء اه عبد الرحمن الجبدض إ عجائب الآثار فى التراجم دالانلباز ، جد٢ ، س٧ا . ع ، ع ، ٠ . . جالا ها. ١ يع
  27. 27. انلة إ فلىغان٠ط لللوض ا يهليإ مدقجغراليا قصة بطة النليذ ، ن لبسنل . اسمها احيانا من اسم قلك الطائلة ، بل كان الامر ليخ علبرالدوام صحيحا ه له هذه النقلة قبينما تجد طائلة « لسد حى باب الشعرية » واخرى لتجار « خهه الثورية » نجد ان الامر واضح بالعربة لطائفة « بائعى اللاسلم ف . بالقاهرة ، اذ كان كله النحاسين بالقالهرة متجمعين فى سوق يصل الاسم منه. ٠ . وفى ضواحيه القريبة » كذلك الامر بالنسبة « لصناع الخيام بالقاهرة » هنا كارز الافراد الذين ب. خانإسون مينة ىاطق او مهنة مايقجضنون فى ض واحد ا ع هرغالبقضانكمعف٠ى نم اانه من الممكن الفرس هلى الطائية ١لإ ني لمهنيلة آلئر ينتمون اليها كانت سارس داخل هذا القطاع مهلا اداريا غحليا ، بالأض» أر اخهسضاقها العادية فى المسائل الحركية كالاجور والاهسانر١ا) ب ‎ ‏‎ وقد وجد ايضا كير من الاسواق والاماكن المنمماة باسماء الطائرة كله . تنتملن ليها . بائس الطيات وبصهىالصايون(٢ از ، ويائس الامنة! ، وتجاوز اليهارات،والبك،واجار الخلال(كا)٠،و»عان اجار ك هضلعة يتجمعون معا عادة فى الاسواق ، لقطب كان٠لهجضيوغاهاه دكائث انظيماحهم كيه تنظثهاب الطوائضهم الاخر ) ويقول بعض الياحمهابي٠ هلا لوجد معلومات عن مطالبها(( مهل ١لمرضحبيا فى هذه الطوائف ، ماهل التى كانك قجربمه فى رنهئابالئإ الحرس ، وقد لطن هذه الطوائف تجرد تجمعات أداريةر٦١) . نكث ه رئيلى الهيلة وهو عادة اقر التجار يعرف فى القاهرة بدم ق الضهبندنى م ع لمالك عبذ٠الرضن الخبيران. ( ،ض٧٠ا ا به ن(ن٢١) عبد الرحبي الجيرض ، جه٢ ، س٧٠ا ٠ لا٢١) عبد الرحمن الجبرتي ، جآ ، سرك٢٢ . ز ، لماك( عبد الرحبي الجبرتي ، به ،سهاه٢ » ٢ه٢ا ) ع ل(نه»ه) نخك. ن الزضنةالئطورس »ترهقجمعسهانه٢ ، ع ه اء ثم ءع ل٦ا) ترغانلظنى لجننثم٠ لهائولدنوه٠غ جا ، اسمه ١ ا ككل ه١ا ن .
  28. 28. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ وكانت مهامه ان يبامر سلطاته على كل التجار وارباب الحربي وتجار اكيمنغة بصدد متازعقهم وتنظيماتهم الداخلية- . ‎ ‏‎ ص وبرغم أن التجار لم ينجوا باى حال من الابعاز والمغارب ، فانهم كونها. ع لهطاه٠ا من المجتمع اومسلاس ينعم بالئواووالاحترام ، ديرك ان يعزى ذلك الى اسباب عدة ،٠ منها عدم وجود نظم اسلامى حقيقى ، والروابط الر عوج بين التجار قألمضايه والعلماء ، النفوذ الذى كان بنود عليهم من مروان ، ع والرمال بين التجارة والحج ، بالاضهة الى ان التجارة لنعتبر عن للأعمال الكريمة ذ الاسلام ، بحيث مارسها النبي. - . علل ولهذا العام اهسجهم هخضهع ، و تننل عن سابهي . . ٠ هم وقد تون التجار مع الكسويعض العلمان ،بغة وسطلى حقيقية فكلا لهم لور هام ، ظهر فى امكانهم للضغط هلى الإدارة ٠ دكان كيار(لتجاز يعلايرونس أعيان مدينتهم ، ىقد انج لكئهمن اسر. آ ألهمار فى القرن الثامن عشر ، ان يحصل على فروات ضخمة ، وان قصاهر البكوات دالارسكقراطية العسكرية واسر المشايق٨ا) ٠ وكانت بعهد الطوائف للصنلي بحسب بمدة ندما ، لكان ٠هسرانة ع الطرفة الذين يعقنضون ديانة واحدة ،تون طائرة طنسة بهم ، وكأن للمسلمين حرلى مقصورة عليهم والامر ندمه للسهمريابي ، لذلك نجس ان ثم سناماإ الخمور ىقجالىقها وبيا العرق كانتنانرق على اليهود والمسيحيين مر يممييثس الحكومة عليهم ضرائب بلغت ٠ ٠ ءر. ٠هر٢ بارة فى السنة ضلال تنترة الثامن عشر ، كانت لمجمع من. طريق ا١نكضارلألم١اه ، كضا كابت حرس! بإ٧ا) عبد الرحبي الجبرضو س٩١ا . . ،إ٨ا) هاملتون جب ، هارولهسون نهنج٢ ، سا. ا ١ . . ع ‎ ‏‎ . ة ت«ا لله هتاط هقلنا عل نالا عهسنانأ٥ هايا نلا٠عقهلعهلق لي هال معا رحلبيلمعوقهع ههلمقه«٢ق كلل ا ١ ترس ‎ ‏‎
  29. 29. البواذوه حاضرة علىالمشلمين٠ ققط،كما انه كال احيانا قصر حرف معينة على ابناء زمثطقة٠ معيقة فون قهها ه ، فلاد كاكا نلائلة ا إ لهجة ( اجاز ا تما لسن ) لقصر . فلى اناء الواحا تواسهان وامس ، كذلك اقصرت طائلة الناظر على المسيحيين واليهود ، كما لن معظم اجار الخمور كانوا من الصررفطا المسيحيين. على وجه الخصوسلأ٠٢)٠ ٠ ع وبرغم ان السلع مجمد القاتح لى نظم الانواع المختلفة ، من الذميين فى ملرائهم أمم يحكم نعس٠ها بنفسها قيما يتعلق يالضنون الدينية ، لان طوائف ‎ ‏‎ المضاربين. به. ولكن العاص القائمة بين الننست٠ اصبحت ك مونة مضخ القرنالمساييدر،لحيت جععث الطائتننان الهيئننان فىاماكن مئقصلةته حيل العرس المسيحية الموجودة في ٠ الاسيرة لل٠د اندمجت بالدعل فى طوائف الاتراك لإ الذميون لعمله. بعد ذلك س على حق انتخاب اليكيث بافل ( الرفيق الاعظم » ‎ ‏‎ الخاصة بهم(( وهيلد ذلليمنح منصب الواهم لغير المسلمين ا وفى خك القرن الثامن عكر تقدم الدميوط الى الديوان طالبين السماح لهمبالقيام يخهالااهم فى موادهم هلىحدة ،٠لأن زملاءهم المسله٠ا فرضوا عليهم ان يتصلوا كل همسات الاتصال وذلك كصغقهما الضضة لهينهم اونقنيةبه٢ه ، . ، هء ‎ ‏‎ . . ع اسس دل ميش الدين هو سبب اسام الظاهر ، ولكن حهثااعسم بن التجارات/ باموالهم-م غثعملان. عدم ايملنوهمامزبملممة و بمهميك٠ » فى الضرر ٠الى طوس انجليس . الانمهد ان٠ملى هذرطقلراياظهابعذوس احلى الحراس ، بالاضع. ذاألإلإلف أى أمرين المس في جريرة التجارة كان يلعب دورا انى انيسة ، مهمتها/ ريناني ييهنلةيلراتإ بن نر لنحيلخراس الحكومه ٠ . جه ‎ ‏‎ ا١. ؟ا هم رؤوس عباس ب اسركة٠. الضاليةفىسر١١٨ي يم١ا٠ »سا لإ الآ ٠ هامتين. جبيا آ هارولد بوطن ، ٠الرهح السابق ،٠جو »ضا٢ا ا لم٢٢ت ن الاغنى السايفنىثأإق١ ، ضنة٣استي . ..) . ععع فا. ، س
  30. 30. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ع دبالاضا٠لهة الى ذلك وجد طائلة خامسة عند بعض. العمل المثسع كالحبةال٠اطياه روالد-حين ،ةوال،طلية ،٠سمل٠كل ٠مئة من هذه ١للئك يثظنمقها «، ‏القه لها راسها ، وموظفوها ع ، واحتمالاتها يرسهاها ، والامر كذلك بالنسية ع ‏للليعينل٢به ) ح . ‏واذا كانت الحرس لضم الحرفيين والصناع والطرائف دحرن أخرى ، . ن ‏مننذحرن دفيئة ، وتضم باعة الحلوى ، وذهاة الاطعمة ، وباعة الاسماك المإسة و١لناربر٠م ومنها حرسلحبينة واجرامية لننظما هينا بالطريطة نهننذن،ترس امثلة ذلا نلو١س خصة يالضهدإين والبناية ، والنضال. واللصوص وسواهما هن الاشرار وعلى الرغم مل ان المجرمين لم يكك لهم رواء لنعقرن بهم السلنلامى ، نع انهم عندا يؤدون الضرائب للبوليسلى ، لللهن ه كانوا يفاخرون برعاية يمس الاهاياء(ه٢) بالاضافة الى ذلك ٠الراقصسغ ‏والرفاهية ىألمهرجون ولاعبها القمار وفير ذلك ا دكان للقرض مليهمصراضبه ح ‎ ‏‎ ‏قجس٠ عن طريق امه الخردة( وان« كانت هذه الضرائب يجمعها المحتسب قبلمذللنجوبمانمي من ضمن سلطاته جمع الضرائب من الخبازين وا ا لجمزارين وبائعنىالويرص ، والاسماك ، ىاهخ٠ضووات »اللبي ح اكهعا٧» و . ع ‎ ‏،إ٢٢ا المرجع السبق ، جا ، همره٢ا ٠ إك٢) عبد الرخمن الجبرلر، جأ١ ،. ٠س. آ٧١ . ‏(ه٢ل هاهملقوى جمر ، هارولد بندك ، الموجهه السابق بمه»٠م، م٠سآ٢ا ع ٠هز ه،لاهمقههلهكط »عه لمعلملس، هاي وكلاهما. نة ه»٣هههنالق (لالا ‏ههند»تق عهسحعل ع بكر بيهه«سهقه قس تنحقمههقعهمبم «لز حقل ‏همن٠ا النهرين ث ينل ٠نئد هذه الرفيقة. نام ٨١اان ركان مل حضا ‏الاشراف على الطوائف القابعة لط٠م واوساط المحلى لا تدخل احتد ز ‏اشراف المحتسب مثل سوق الجسد وصباغى الحرير حالتنيين ع والحدادين وباهة الخردة وكان تجب هذه الضرائهعه للضباط ع ‏ع ، ع وكانت. اجمع ضرائب سنطية٠مقدارها ك٨٩را٦٨٠ يارةسخيل ، إ كل ١ريع،ه بارة لا قرضا واحدا ) قه. ءء ل ط ي٠ سر لاء س . { ثم تر ٠ بللي . «هب ه٠نلج ب«واعع«لع نلن زههمبل«عاح فتال ‏كلل و ٢ ي
  31. 31. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‏القا اع. كلث٠ث ل لصلنلك العئنانية لم ٠ثيعترريرؤسذو طائلة الهند » ‏٠ الا انها اهزيت٠يهم قم ٠الققر،اث الاخيرة ويرجح ذلك البي ٠للهوغى ٠القهه سني ‏آسيا الصغرى مض٠ا الغزو الغور فى القرن للثالث عشر ول٠للترهكانلحنمن ‏٠لهداله٠ا قنغلهم نعارض{ لكل أصل الحكومة ، وعد الذى ادن٠«ىئ سننلرز ‎ ‏‎ ٠النللطات للهفنانة على كل نضاط الظوسرذ٢ه ولذلك نجد ناليضا ننبألغى ‏الجلود فى العاصمة رلدرنة قد ابقوا على مادة اخرى بارزة من عاد١ث هنات الدقة ، لانهم اذا ما وقع فى ايديهم قاتل رلس س يقوءون بقدريية طلى حر. اى ل يصبحواحدا منهم ، بد«من قسقيمه الىا ع لنططقتهر١» . ع مو ‏ع نكيإي قدرة نمر طائفة على ممارسة حقوقها متناولة ، قطائقة فدبامين ‏ىالسرونيية كضني داسنة النضاط الى حد كلير ، فا حج ان نسويةآنرامس ةلاكرىغاندل، يا ضمهة ٠ نسبتا ، ده. لي أنة٠حا٠ل انه لقد ازهار او عا همسةيبثهس ‎ ‏‎ الطهانهم٠ الضبمنت للمبجرهم او اعمال ٠. قجارهة عقارية ٠لكونها بم٠هننقة٠ فى ‏مجموعات مثل ساس الاحذية الذين كانوا مرقبطينعائصنهلاخذينة رزيان ‏عي ٠ ك مماخيأتها سرانلزا تهلامذيثرنيالسنذ الكبليأهؤ ٠المثنينر لم اي ٠بئليس الطوائف ‏رالث٠انوهقكلها سجالا( مضللة الىجملاتنعته ، ٠كم٠ا اييائعى المقني-لعق- الحكومة ‏نس نا٠لعرنهةثمالا فى طعم ه٢فلأاي ، ليانكظوا يمازسب حرمصرسم زمن طويل ‎ ‏‎ . صبيامنرأ في ص نينا . لاسهاصع . قتملقه،ياهدين سالهييهنس فنةر٠،٠م ا ‎ ‏‎ ٠ . . ‎ ‏‎ هرنآييران٠زانهة اضرابا. لسانها ماهيئرى الطفلين. .{ يكن موجها ‏٠. ياسرم اليى اله هنةغهلها ٠الى لكنة ، اذ رهرىهذا. دلاهنرأتعان يهل الى ‏ر هىء تخلى ٠ههه حمامة تهلنه انتمنهم أ ولذلك آسهطث طهاااثل ٠االنبرن المختلقة ع ٠من ا٠ينانار هالجلايين لم تجار العبيد ) قحت سيطرة ٠الحظمة ، وأسبعث
  32. 32. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏اداريا فى يدها تمر اسنيقها بالحاجات الادارية. الثابتة عبالتمبهعاث التي طرات علىالعلاقات به القوى المخجلة داخل الهيئاب الملكية ، ومن هنا كانت كل طائلة اخضع لضابط معين ي الانكضارين ) دكاقت٠مهمصة هولاء الضباط حماية طوائفهم وجمع ضرائبهم ، بالاضافة البي الضرائب المنلظمسة ا٠لض كانت اجب عن طريق المحتمسر ، وامين الخردة ، طبقا للطوأئتهالقابعة ‏ه لكل. منهملما٢) وفى ابان للغزو الفرنسى لدضر مينو هام ع ٠٨او ضرائب على ‏مخقد الحربي فى جميع البلاد المصرية فى ذلك الوقت ، وكانت اكثر البرائب لئجبهى من القاهرة باحيائها المخهة مصر القديمة. وبولاق . . قرم ٥ ٠رار فرنك فرنسي واو-كندريك ٠ ٠ ٠لهء ٢ قرنك ورش-يد . ٠ ءر٠٥ أ قرنك والمحلة ‎، ‏الكرى ج ٠ ءرها فرنك ومنفلوط م ا إر٨ فرنك ه هبضسلس ان ٠رك فرنك‏‎ ‏. مكانه هذه الضرائب يهمه عادة هل طبيا فذ الحرفة ، نالذفىيقذثم بدوره الى كا هممسلههفها ا ٠ لضيق البلد حسني مقدار ما دقعقه كل حرفة حسب نسميها حكار٠ه مضايط الحرس سئهله عنهم هذه الضرائب مالا اعرضها لنجنهم٠(» ٠ ‎ ‏المهقسن،ه، ، فلنا يعلى الافران نر الأسواق ومراقبة المذازين ‏. . راعانهل ىالاسنار ، دكان ينسف ،ذمعه خافلىا٠المقازير. ر والمكاييل ٠جنى يلس،. ضلهيه ان يعيد بنهسه من عدم. الغنى ىالسر« ، ومي يضهط يعاقبه آفا ما اقتضت الضرورة ذلك ، ٠كما لنه فى خلال ا لقسم لنه ‏ع ‎ ‏‎ . السابع ٠فدر بخ كان نقرر على لها، االاسؤاقنيقمإ الظزائب . من الخ-اوين ىبانين القيت ‎ ‏‎ والسمك عالسرديد« والخضروات مالك ، وكانه يجمع الضرائب ايضا على البلح والبرهان والليمون ‏عء . هالكنمام والمنكر والباذنجان. والباز فالدول والجبن. . عى ز ‏. ر ع . هبعد٠ان. ملبي محمد على الحكم ا٠لمغيتتظيبة المحتسب ، ىيقهت مجموعتان من هذه المجموعات الثلاث ، وقد تحول٠ت وظيقة المحتم- كعنى . ذلك٠ ار ححهار الشرطة م نكنننينىطوائته السارين فياضة ‎ ‏‎ الخهمهخ والوقود مجسمة ٠خاميدبهم٠خلال ٠ذلكرالقرنه ، دكان ضيوفهم يختارون من طريق المحاسب ولكنيربعد ان الغيت ءظبهة هو بك هموهسءعل ا قك٠ئق٠ تنعسهتاوه وسياتر،ة اء»«هلهمعنا٠ع (يع ‎ ‏‎ ٣ ‎ ‏‎ ٠هلهلز ‎ ‏‎ ع بهقملهعلليههم« ق. لقهلهلللا٠ ٠لمظهة ٠. قل «إهج . نق٥ لههلإلإ . بة هنيهحناآ (طلا ‏ع ب ع ( س
  33. 33. ه ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. له. ه عصئيءحهح وهكذا وجدت فى القرن الثامن عشر ثلاث مجموعات كبيرة من الذس ع لى العاهرة خضع ك منها لاشراف امين الخردة وانعسوالعمارجىني م وقد كانت الطائق٠ة يخدم عدة اغراس ، لنرى توفر الوسيلة. الر امكن هذ المواطنين ضأتا من التعهد عن غرائزه الاجتماعية والاطمئنان ازمته فى القظا« الاجصاعرإ،؟آ ، هل من المظاهر البارزة الن يقينها الدارس لبظابه الطهائته الحرفية ان ولاه القرد دانل المجقث كان موجه نحو الطائرة ام المجمع. المسند الذى ممتنس اليه ، لاخقلت قكرق المواطنة ( ولاء التمرد فحد الدولة ) فى مثل هذ{ الوضع ، دانقسم المجتمع الاقطاب فى مصر هلى مذ» النحو الى طمس منا أضف من مقدمات القومية الموجودة عقد المصرس { لمحقسس اصبحت يهعرنة حكمدار الشرطة . وكانه المجموعة التى قنخنت خلال ٠النبت القاسم عكر ، لضم الثنائيين ، ٠وسضائر السائد المعمارية ، فاشعلت على المارين رتنطض الاحجار مضارب الطرب ، ونصار الرخام والأحجار ،٠النبسارين ، ع ه هالنعاضينه ، ؤغبدهم دهئد كان شبهخهع يختارون بسرقة حاكم العاهرة وكانت الطقس لنصف الى ثلاثة أنواع هى ب طائقة٠امنمس الحرس ، راطئغة التجار ، دطائقة متعلقة بالنقل والخدمات ، حقد خضع لنغلا مىهاع ، دلذللو٠لم يكن تاريخ الطوائف فى القرن التاسع عكر مه قن٠ارك الطوائف الحرقهةثمعناها الضيق ، ولكنه كان نظاما هانا. يضم ستعنى المدن يا فيها من الموظفين كالكنيسة وجباة ئالضراس ،بينما بقيت البيروقراطية جيرى خرق النظم وكذلك العلماء ، يرغم ان الازهر كان يستعمل مصطلحات الطوائف ارطائقة،ضيخ،ئقبب)لانظرت ع ع . لإللؤ. .« وقهقه ٠«٥ همسا. نة »٣هلههح ٠ن لم٢لإ)ب المعماري باعا ( المسار بافي ) كان بعناية كبد المهندس. ويقول الاشرار على لوس المينائين ىصانص الطلب والنجارين ؤقبدطم ، من الطوائف المضقغلة باعمال البناء ويترل٠بي جسم همائبهمرالض كانث لقداويه ما بين محبط واخد او . يدا فضة يؤجل عن كل عارة من الماراب السلطانية . ‎ ‏‎ ة . ع ‎ ‏‎ ع . ‎ ‏‎ ‏. . س(ةهن هاملئس لجب ، هارولد بودن » المرجح السابق ، بآ ، هسه ا ١ ع علا » س
  34. 34. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ والدتها فاعليتها أ وعندما انهار النظام ا. لاتطاعى وعلئدمث دمسائل المقصد ٠ لمس بيده مذ. المجسعت الصغر خ٠لال القنرد. ىالهلى قنحهلى المصريان مجموعة من الطوائف ار امة ذات قومية عاملة(ه٢) ، ولذلك كان القرد ٠ ا لمقلهم ، ار طائلة ما لا يضععى او نادرا ، لكنى يلعبا هى دور لنتهلسياسة ع ع الناهية وكان ١نضطف الراى بي الخرته«دى الى لهدف تهخل فتنفامه ع ألسا سعيد فى هسئوتهألا يب ههنك طفيف ، لانهم - اى الحكاليناكانوا يهثهن ةلها ارلهاقاث مقاحدنى الطرق الدينيهسالكيزفى أ ا سعلافي الطرائد ، دطرأئقها ،التمليدية ، وكانغ اخت الطولئد يلىبننظثها دكان أل٠ر الادهى لهذه انشخصية اثميئنة ه٠اضمنااا سماهم آلامانة ع سهالهرن الراند المراقبون ذ ٠ خلعها على ساحل الارتفاعات{ ا بنهيان،ع٠ا لقك٠يهسما ، وريها يرجع ذلك ايها الى ابمئاتنك ا٠للحوفلرا٠لدي اتصلت به ٠ الطرائد على مر العصور ، ويد وقر عذ١عليهس الاساس الرخص والدينى لذلك صه. ء لا ، . . لفسطإ اللى يعرفه مينملمامت الحرلسنلبرانفنائسنمقمراهالنفم من وجوه أنفنفى للثروة هأجياتا في الاموال ٠الإ انديراننونن هان التم-امن ار لملاجلمجسدأككت الطاي هالاصساعه(٦ي ، ءع هن با عبء عله ‎ ‏‎ سحقه نايظث الطماوي يهذي ملطنلةة علهسن،نو. ى.ألجرس م واوقعت ‏مالمئافسة ا لخمهآ هىخدمت اغر،اظثإانجا مجتمع يغة لخنزاناانثن للاناث. ، واقامت . العلأقاصينن٠. هم. ، وله عريجي-لقمان-س ضهلإ٠بهايضد ا ‏. . هء وين ىنهة نظر لنغام س نان ل٠نلهئنملدرتإاييدصة عراففمه فى الحكم حرائهم كاتو-ميريميه( المضايعللضظط على اهمس ا وكان لليجبسا ‏دوز ماني فى عع٠عم . . ع ل الضاهر ٠،رلذللف كالناة ة كلإيإ لمذايائفذ ثم ي يدير ‎ ‎، ‏«ثهم مسز ضمد العريق ل دير ) بم دراسات. قا ناريخسننفرالصديث‏‎ . ‏ع سهم ع ب ‏اهم هاملقدن جض٠ل م هارولد بلدن ،امرفعفثط ف جزما سوا ا ٠ ‏سم و ٢ -
  35. 35. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ ‎ ‏‎ قسئوئها الداخلية ، ويقوم بالتحكيم بين اعضائها ، ويحسم المنوعات بينهم ‏حيهم النظام ، ويعاقب المسيئين ، وكانت الدفاعى ضد اىئضو ق الطائفة لئدجه البي المخ الذى نادرا ما كان يفضل فى انزال الهبة بالعيد. ا حض فى يداس المجرمين ، ىلكنسلطاته لم قكك القرنية بأى حال ملأ الإحدال ‏لماذا تجاهنا من عا جمعه من المال عن الحدود المعقولة ، واذا ماطر هنضد ‎ ‏‎ الطائرة مر ادارته لأى سبب من الاسباب أبعدوه عين وظبهقه ، ىاهاررا ‏ضيخا آخر مكانه ، حلهذا س نطاق الحدود الر يقرضها الذيل فالتقاليد فالعادات ، ىنلى الطواف حرة نسبيا ، وقاطع بنتي دير ، حعذآ ادى الى قئمهقع الصناعة فى الميلاد الاسلامية برقم الملهى يالظرهته بيتنصادية الخناقة ، ريالاجراءاث المطية(٧٢) ٠ ه ع هأد اثر الطظهم المادى للمدينة فى الهنل٠ى الانيفاض ، ث ٠لانعلخدة الخارجية للمدينة الض يحدها سهرها ، دمحدة الند آير نيلها اسرارا الرئيسية ، كانت مسكة المدهغدققسم الى عدد عبدر٠. مهه الاحياء لملمنلصلة ديسسكل منها حارة ، دك منها ننس يقلصه ، وله نليهنهميليطامة٠ىللغانة كالمسجهم هالام هلملسهق ،لديوايمالخضة٠، ططكد مذا اكيايا. لمسقنى ، فكانا كل . يكمن حمدة ادارية يطهسها ف ضيع الحانة. . لىيننعه اثر مجدت لونها يعش الروابط الطبيعية ، كالرس٠نل ع فذئالمهئتة اد الدين ، ومن ‏٠جعناعنك عذر الاسر لكون ميمو مة فقبل ل م٠تهانسة ، ولاكان مذد ع لن٠ناذاته ‏لم ألاخياء ) اك من سسالطهائته المتمضل٠ة ، لمين،ييدو النا تظل الخ-ارات إقد ‏له اسعاد من نظام اتلطذائن ، وان لم يتعارض معه ٠ وكان ثصهخ الضارة . عام. يدلسيةهعسكرهة اذا ا سلم المر و وفى نايلعناعرة كانجذجد هق ٠ لمشايخ الغازات له ٠مركز معترغد ٠به يعبنلقه ثهها لسكار. ايالمدينةه وتاظضا ‏ياسسهمهله ل٠ ‎ ‏إ ٠ هه١٢١ المرجع السابق ، عم ههماا ا مس . لمنا٢) المرجع السابق ، ولإ س٧»ا ا ٠ ثم
  36. 36. ‎ ‏‎ ولارس ان الضد الجنس الذى ىاجهعه مصر العثمانية قلمحالمر القرن ‏ع الثامن مضر مقمئلا فى الحملة المرن نسية قد وجه صدمة عنيدة للنظام الاجتماعى ، ‏مقدغانت مصر هنكل ععهم رغما النزاع الحنين عععع مجتمعا راسخا ، قسهطر عليه بالضرورة السلوة آلغسكرية م والعلماء فى احالته ضمني مع ممتنة الحرفيين ىالقنلييى الحضريين احس مزاياها هن طريق نقاباتها وروابطها مع المئات النم٠يمي٨ه ٠ . وو دوام ان الثوار هند استعانوا بهذه اكئة فى الهامة المتاريس عندما نضبت ئهرما القاهرة الاولى والثانية ، ىاسطانىا ايضا بالحدادين فى صنع القنابل ، هاطه آلمدا. مه . . كما ظلوا يقدمون بأههارهم الاجتماعية الض عهدناها ، لهخرجون٠ بيه موكب المحق- احتمالا برؤية ضهر رمضان ا واناس مهنايخ الحرس هطبرلهل ىزمورعم١» ا وشاركهم ال٠طوائهم فى الاحداث السياسية دالإجصاعبة ، قحهخرج الناس فى اوسصداهم لمعركة امبابة فع الثالث من ضهر سعر عام . ن٢ا ٢ ١ ع ر السايح عقر من ضهر يوليو عام ٨١٧ام له ٠القجموا ئتهم ٠ها دافذث كل ‏٠. طائقعمهنع الطهاي اجوالدراهم. ، هنبهىا الخيام ، همأغخا ٠بمك٠ان قريب ، ‏ار فى يسجد ورعوا. من يقدم يعرضه اساهم التيصمهعا ا وقامهعجهم ٠هقجنهمق جماعة ي المقارنة والهوا. بالسقح والان ، ولم يبخل احد مهنهم ع ٠،يمف ثم رهذل . بوا فىردس٠معه فى بسبهل ٠ أهدايه الدفلثيةه ، علي انا ثرمان ٠ يببدنهدت فنون ابحهر هدم الصنائع ، واصاب. اكلمهم الكساد ، وذلك ع لجدمعجلىد سالي يطسنها٠بم وانقطاع الاسمنت المجلوبة القى. نجعقمأدن٠ عليها ٠ لج فى صهم٠ئاهقهم ونهم صن ذلك انحدار اصحاب بذه الصنائع الى احتراس الحرس ‏الدنيئة كبيع الفطائر ، والاسماك ، وطهبي الاطعمة فى المحلات والمفاض . ‎ ‏لهظهي يطق مهلهلة-ظلهم{ ه«تا لمهلمع تكلق ه. »هلمق نليذء ٠لا لج » عبد الرحمن الجبرض ، جإ٢ نه. سكة ا . ‎ ‏‎ ‏لحا هها٢ معك
  37. 37. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏ل ا ٠ءب،،٠ . .. . مب٠ ن. .،أ نا ارباب الحرس الدنيئة الكاسدة بملههرهما سر سارامكازقا نفر ‏. ساره الازقة سا خصوصا المطلة على لجهات غساينرالجنوذ ن مؤد ءع ضة . . بالحرائق الجر فى هوانغ القاهرة(ا،) . ءهه عج ‎ ، ‏‎ ع ٠ ع لا ‏رهنا يبرز ايضا دورالطهاف المحافظة. ذ آتط ، م٠لذ سن . نا يضعة٠ ايام س نهاهة ثورة الق-اهرق الاولى ان قدجه ضهوغ واجسار « ض ‏ع السرية هل( الى بونابرت ، وقدحا دمهسدا كابيا بانهم سوف يحافظون . على ع الامن أ دوهدوا بالقبض على لهناء الحمى الذين يرتكبون ما يخل بالنظام هم وأن ل يرضهوا السلطات عن الغرباء للذين قد يقيمون بالحمى ، كنا انهم أعلنوا ‎ ‏‎ اقهمسئولوى شخصيا عن اى اضطراب قد ينشا فى منطققههبه » ٠، ذواضبح ‏ان الامر هنا أمر سلطة قضائية محلية لطائفة ما اخذت على طاقتها القيام يها فى مغطاة نضاطها الايدى ٠ ٠ ‏عادية لدرجة شساذآ ، لا تسعده الا اى نجلنيره دليلا٠على ماكان جيه٠هكده للطوائف المهنية ان للعبه من دورق الادارة المحلية ) ولههم كاد لم-ايين العلوائعسوالنتباء نضافذ عباس ملحوظ ، وبخاصة فى الاحداث التي ادت الى يولى محمد على ‏رشم٠عسالهد الامور نا. وكان ايلا لمضايع الذس حق ةلدخولللكانإنا فى ايام ‎ . ... ‏‎ هلىل٢» ٠ ع ‎ ‏‎ ه . .. . ٠ ‎ ‏‎ تره. عيص٠ه ع . ‏قائد ازداد أثرهم{ الادارة وفى ايجاهاد العالم ، نكذللى الطابع اللوزى-لذى كان جيعزى عادة الى اهضايهافىمقرة الام أاعثننربننهتهاندرلج ‎ ‏،إما لا حضت ابو زيد ( دكتورة ) ) المجتمع القاهرى متى هه- الحملة الفرنسية ، سهما ) « ٠عبد الرحمن الجبن به فى دراساء نيوت باشراف اخمد مزتئ يد الكريما . . ع ٠ ههن هء ير. ع ع ٠٠نه ‏٠هم ‎ ‏‎ ،إ٢ك، اندريه ٠ريهدن ، نصول من التاريخ الاجراس للقاهرة اليعثضانية ، ‏ترجهةزهير الشايب ، ص٧ا ا ص لك. . ٠ ءءءءءءء ٠ ٠ل٣كا) محمد فقاد . ضكزىثمو٢خرو٠ن، بناء. دولة مصر محمدا غلى ،رمنا١ ٦ ‏س ٢٢ هل-
  38. 38. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏اان لم نكثبارية رالاوجاقااي المحلي-ة الاخرى فى ط٠وائد النهر. .. ويهبه هذا س التطور نه. - الذى٠ن عجودا فى اسقنبرل ٠نقسها مايت فى القصلسل ‏العريس لاوجاااث القاهرة دالمدن،المسغ٠رس، فى. الحرس٠الحلية. ىاسبقنطاصقها ‏فى حالات كثيرة ان قسعيطر٠ ئلى الطوائف او قحعما . ٠ ‏ع ع ،٠ويذكد جب٠وعاملتهن ارب، طهائتهه للقاهرة فىاواثذ ع القرن الثامن سفر ‎ ‏‎ ركانع٠ء عمقه معظمها علمى ٠الجند وابنائهم ‎ ‏‎ ، عبرهم اد تعهلاع الخنن٠اج كانوا يسدن بالاسم القرض «. يولباشر » الذىينحسرن فى اللحمة العربي-ة ل . . واناض » ، تمانه٠م كانوامماهه من « ألخدمة . العسنكدعية » مع هانم-دهم كانت مدرجة ة سجلات « اووجاقات٠ » ه روكا( يتعهد ٠ينهعيب سامععرع . على القوات السلعة هم ويحقدظون لينهقه حماية غرتهملهم و ومن الواضح انه كانت ثمة عادة منلنظمة٠لدى القولين العثمانية حين سهخههها اجدى المدير ، عهى٠ان بيرقيط الجندى بعقسهمحلىساع٠ضسساء ٠ عدي ، دان ٠يعدمهالإقه ، ف مقابل نسب الباسه اكر الذى كنات يغضب ماريا-لتراه والتجار. اعلمحليه ١ضد العنضفي««» ٠هء ‏ولهم كله مقاس ا٠لمخالمتناعضيءا ا٠ليوةس لان انفا جدا نبب اسنييل عدد تجر نم فى فرقة الاننساريله،فى لنناليإ لىنهن قديم كان ي٠نحس على ‏٠ هد٣معالئهع الانعساري٠ة الإملي ايدى ضباطهم ، وكان يا الغابون لايزال ئانمارد، رقم اب ‎ ‏‎ ج٠إودا اميس ، تر لهذاينلأللىلملىتلزار ان يسل ال نبني الانعلنةنههذ٠لللننته منحها ببعس٠ الذلقام٠ه فكإ له،نللا لهذا. التسجيل لنسمنمليل. ى الكىزسلنهلتهسالكواض ‏. راينهولد ، نهله طبيا هفمليمالدا الليلية كانوا نانانيىر٠ا ايلألىفافيلة الامضاء ‎ ‏‎ الخالدين لموقفهم دفن. اازجوع ار ٠هيةنلطدعييا ا بوكانت،ة المخالفات ‏ع إ،ة) هاهلور٠رجب ، اهارولد بوفين نذمرجةساب٠قسج٢ ، ٠ه،آا ٠
  39. 39. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏الصغرى لبعاقب٠ بالضرب. اذا ما بحثها موظفون هخرنىط، نمنففلةالئهمون يجلدون. امام حدائيدهم ، نق المخالطهم الكبرى ، وبخاصة ا٠ذأ ما فرن خدوثما ‏كانت العقوبة هى السنين بح الاضغال الشاقة ، ٠الإ يدونها/ ق ثسهراينلح لى و ‏اد ولائة اه-هر ك اى اجل قبر مسمى ٠ وكان الواجب ان ينرى ذلك على ، ‏الاتنيضالية وعلى اعضاء الطوائف العاديين ، وذلك زغم٠ ائهم كانوا نسجنول قا سجون مطقنلهة ، وفى الحالات القل يكفل لبها بلى هعضذ الطوائف سلعا رديئة الصنع( صفعه بطريقة خاطرة يتما الاسترالى هين الن-لع واتلاحهاإه» . ه ع ‏الاهلة بينااهةء واسهب مع ‏كانت لهذه النهايات سلال دييهلة بالعلماء ، وبالنظع الصوتية ريفل ه ‏ان ٠ يعطل ألنقاباثمازفست غرفتها داخل حزن ا ٠ لسحد لم وكانت اظيمازقالقى ‏منح للضبى فساعة ٠ل٠ر طلب دبلى ، وقالب-ا عمه يان آلعلماء وينيو»النىهاين ‎ ‏‎ ‏يلق بلون. ٠ ولجا ا لطسغ مرارا الى العلماءا لطلب المساخدةطلىفرحرتنمهس ‏الخاصة ، لطى سبيل المثال ، ساعد والن الجبرلى ( اييإاحنس ما فى ‎ ‏‎ ‏عصوبب الموازين والمكاييل ، وكان ضليعا فى فن رصنياألرنخناإ، نا فأن لمننى لن ازاد. العاليات ايفا هلمند فا الطرقتهلصولية متنإاطو بهالغلني فاهان ‏الازهر صار ا منذ. القرن السادس عكر - مكزا للسر بلة ترنر ذلك. لهان ع الرابطة بين انه. اعاتهالنضرية ، ذاملىالتنظبة العارنيللىوالنضايات . كاين رمطةلجلية ، نىقد اصبح. من السهل للطالبين ليا يدني نا ع نماناهإ ‏كبيرة من فر للكعرلملى النقابات والنظر الصوتية( كا،ينةانهلني أزنار ‎ ‏‎ ا ‏كا( فالقرينمذلنز٠يان ليجارى ل. .لهتينةوكوته «،خها ١ لضسانةم لم . ..{. . ٠ ‎
  40. 40. قحئقاهمق كا . أ وكانت اهمة الخطر تصدر من احدى مآذن الازهر فقد ٠امكك سماع. عر صدقها فى نطاق واسع ٠ ولما كان معظم النقابات تتقارب وابعد لى خطوط طبهمطر. ايية مع السلاحين القاطنين بشارع واحد ومع النحاسين بهبارع٠آخر دهط١ ‎ ‏‎ ، حان السوق بعمله يغلق حينئذ ابوابه التى توصل الى مختلف الاحيان. ء ذات الشاري( ، ىدغلق ابواب الانهر ، ويجدسث الرعاع وهمنصلحون إ بانجراهاآالغليظة امام الازهر فى انقظار العلماء ٠ ع كان مذا هو سوث الراى العام ، دكان يمكن لهذا الراى العام. ان ته يخرج عن النظم وينخرط فى جمهرة « الرعاع » ويمكن ايضا ان يصر نواة لحركات العارضة الضعبية كذا حدث ابل الاخلال الفرنسى ، ولك من. خلال السكان الحرفيين اسهاطاع العلماء كيج جماح السلطات ، كنا لجا السكني أليه معندصا رسا فى ايصال ندائهم لهذء٠السلطات(٦» قل ٠ ام دمك. الملاجظ ايضا وجود هلاقة به صلماء٠الازهر والبرسه٠، ، اذ رانه ع فى هاما ة٠٧ام لحق اهل»سواقىا غبن فى لكين العملة،، دطلسا من هل-اء. اوزمر التهخل فى الامر ٠نه وكساهمرهسال الى اليكسا الذى أمر ع باجتماع مرج همام التهما ،رابطقر٠ الامر على بعم لل٠ككوي ، والمسخ ا على اجابة جلال- الهملهعطيإبى» هل ٠ ع . ط اج ع ٠ حقدلجدت هلالة هيف الصوفيين ىالدرلييين ، لذلك نجد هنا جانبا كبتها ه صن سكان. المدينة فى الممرر ااعئهانبي ، يئد انضموا الى الطير المنهية والى هلطنهاس ، قان٠ه ىنلإ لامة نك بين لنظامين ، دليلا بمال بيسا فصيوغ ٠ا ل الطناني يقيمون القرب زيل،هلون الانجراف وليها ، ني ان عليوي الالبصاته هي بالطاولة نبيهة بطينا الانرزييلخلزيقل ) ولمنإخنإ انو كاب ل هرع عممقاقه نه«هئق قلل هعه« ه«ا بك قلج هجا ه»عرعقلمقكه. «ل ٠ب. عإ كد « بح ه٢لثحع سجل « ولبه»بيهع «بيتههعني هانا وقلقا قلنمقهلمهس عا ههعلمعهه لهكه لمس لهعلالك« وبوهمااعلق ه ٠نكلق ٠إ٧ك) قمر عبد العزيز عمر نإ دكظز ١ ن مرجع نسابق سد ميدان ع كلعع ٠ ع ط
  41. 41. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏المدرس ان تكون همة ملاتنة تربط كل طائلة نلتربهة معيل ، قلم يكن من . ‏الضرورى ان يغن جميغاعضاء اللائقة منضمين لمحا طريقة ءلحدة ، قةد ‏كانه هناك طوائف. لغير المسلمين. ، وطوائهم لضم اتا( من تهد ط ير ومر ‎ ‏‎ ‏السلمي وكان هناك اخقلالهعببي النظامين قال٠طاكة نظام ادارى نلم طابع اقتصادى بينها الطريقة السوقية ده-دف الى الاشباع الروحى ، لنرى ذاط طابع دينى وكانت الصلات بين النظامين تمدها على سقديات٠مخطضة لمعظم ‏الناس ينتمون الى النظامي ، اذ ان اعضاء الطريقة كان معظمهم من أمناء ع ‏الطائفة ، و٠لا كانت الطوائف تضم معظم السكان قيما عدا الحكام والعلماء - على ما بينهم من قباين المستوى المادى والاجتماعى » قامه٠٠ لم يكن كلم ايراد الطفائت لعضاءفى الطرق الصوقيةل٨» ٠ ل ‏وبنهاية القرن الثامن عشر اصبحت تنظيمات الدراويش ش الق-قة ‏والنفوذ على جميع الناس ، وظهر نفوذهم يريا ، بلنبيح ممدزجا بالاقتصاد. . ‎ ‏‎ ‏و مجتمع الحرفيين فى المدينة واوامرهم الروحانية ، لكانوا ن احيانا د يعون زه ضد الطغاة والفساد من الحكام ، حا كاىلخجنود والدس الغالية ايضاص ‏بالاضافة الى التجار منضمين الل الطرق الصوفية. . ق ‏وقد وجد ترابط بين الحرفيين والصوليين ، وخالي-ة في السفلى ‏الشعبية ، وياضثع ذلك فى العلاقة الرى كانت بين الطريقة زلبيوميف لرطا٠نة ‏الجزارين بحى الصينية بالشاعرة ، وبرز من الجسزاربن دية الشركات . ‏الدعية التى تنمت بحبي الحسينية ، فى نهاية القرن الثامن عشر لم بها بمانت طائفتهم هبي الغداة الر التجمع حولها حركايرالقمرد ، بل ئيانت هتاليإ نلاقات ‏مصاهرة بين المضايغ والجزارين ، ونجد هند شنغ انجنرنيث والذ-غلنر ١ ‏امكن رؤوس عباس حامد محمد ز الحركة الليلية ذ مصر ١١لرا٠ س مان-آ ‏صل١٢ ع ع همم ع ع ٠ ‎ ‏‎ ل عج هن. . ٠ . تع ‏جلمنلنا بك همه٠هلمله كل هصلثق ققحسهنا٥ وكههلملمق٠ بلة ه٠هعهح إ«ه ع ءع . بولاك. ( بتمب« ملهقااا« لملهلمع«ل ع ‏ترنت . ‏- ا ٣ ا ‎ ‏‎
  42. 42. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ يدعى « هحند يناير الجلوس ن لى تراس مرر انلهفلنين اسند قاهر ٦٨ل١م ) م والثانية هام راإ٧١قهم . ‎ ‏‎ ٠ ‎ ‏‎ ع وكلا نسةهمت السنن والطوائف فى جبي-م المجتمع ‎ ‏‎ ‏سواء السارية ام السياسية ام اوتنسنادية ام الاجلبسلسا. مية ، ص لهانثسسا تجسد طوائف الحضس وفد ساهمت فى الاطضالاث الع-امة ه د١لضاسة ، هلكاثت كل طضة عض-درك. فى المواي الع-سامة ‎ ‏‎ ‏بعلة ينل سذجا بي ضناهاتها ، وكان ابرز هذه الاختلالات موكبه المحل » ووصلة الحج والنيل يرويها هلال رمضان وولاء النيل ٠ واقصر الاشخاك، ب٠ل فى كل احمال مر الطوائته المربمطة به ، لمضلإ فى احلم-الا الروية كانت اشترك طوس التجار والباعة الخاضعة لاضرار اللهيب بافتياره المسئول. صب عن اولد المواد النذ١ئية فى رمضان ، يهتما كانت الطائلة التابعة ق للمسار بالتي ٩ لمسقرك فى الاحتمال بوهاء النيل » لان « اليسار باشر » كان يرأسهم ذلكم الاحعل الذى لممثل ليه طوائف المهن المتعلقة يالبنا«ققب ، وهذه الصلة دوضهلنا مدى ارتياد الطوائف بالادارة الحكومية نهه وخضوعها لها مل واذا نظرنا الى تطور نهذه الطوابع منذ العصر العتمانسحضم قيام. الحرب العالمية الاولى تجد لن وظيفة هذه الطوائف قد امتازت بلنحديد عدد افراد الضس الذيل ينارنن٠ى حرفة بعينها ، وفى حرف غيرت كانت النقابات - الن حلي مجل الطوائف بعم ذلك - ححلبقظ ينهار تجارتها حد العضد ع الاخير مك القرى الرسم عفرر؟ه١ ا ع ءء ة ع ا ءه ولملمهقم انلحكرنفابصرل نظام النقابات ، ولذللليلم لنيلى نلويلا ويالافناضة س الى النزاع الطيني بيرم الأسد على اخي-لال مرهههم مسندم نموذسإنرنىم . تلا. هم أندريه ريمون ب مرجع بسابق - سه١٧؟ ا (اه، رلوته ٠عهاس ن الحركة العالية فى مصر » ضه١» . ‎ ‏‎ ز ع هلال( بطق و،لظللزطاعي وهقوحئق قلقا هحععث لمعك٥ح وود. . . ع هن ‎ ‏‎ فعق٠ععهها قنهههه عةطهلعز للهههالكعلآتهس ههلمهقق «يق عل. ط ه ر ‎ ‏‎ ل ءء . نهقههلق ققوللقهللنحهع كلها ٢٢ ضح
  43. 43. سمك حئل مدت، لعءا ٠هين . ج سص،امع يطع عالى م ععاهققإ اق ٣ سئئاءههقإ دايه للصبية ، وكيك السر عن اوجد ، وكانتا لمسالة جس-م ة . . تسبيا للص. ايو الاجر ليصحسيد«٢ه) ٠ ع ولهذا ، ناى ظهور اشكال جديدة بين التنظيم الاقتصادى ليحلا محل النقابات القهيدية لند يناظر لمهى طويل ، ولما يهسيل التجار غرقا نسخية وصناعية تد العقد الفار من القرن العشرين ، هانس اول ايصدللعالس باكبر فى عاما ١١٨ام ، وفى هام ا ا ١ام ، لم يكن هناك اكثر من احد عشر اخاها ، بعضها هه عضوية للاجانب ، وكان الانهيار والاختباء النهائى للنقابات اساسا تنبيجة لقدقق السلع الاوربية ا ع وقد اخهث الاراء حول انهيار نظام الطوائته الحرسة فى ٠صر لعخخ يعنى الباحثين ان النظام الجديد ٠الذى وضعه محمد على للصناعة ادى الى انهيار النظام القديم ، لاسمح نظاما الطائرة الطريق لنظام المصنع الذى يمتاز بمجموعة الاجراء ، ولوه نظام الطائلة وفقد با بقى منها ط كان له من نلوذ قديم . وفى ههل سعيد الغى حق وق الشق » فى لهرلس الغرامات على امضاء الطائلة ، وخيرا ثم الغاء ما بقى بي ٠الطوائته ماج. ٢٨٨ا«،هه ا والواقع ان «نظام الطوائف بدل يقدنهنلاله٠ اثناء المحكم ٠الغههانى لمصر بوقوعها لبحث اضراس « امينتهلخردغ » د « المحتم- اد « المضار باس هم ولي يغير النزر القرن. كثيرا من وضعها ، لان عهد الحملة الفرنسية قصير حلى انه لم نسمح بادخال لنغير ملحوظ مر النشاط الاتنصادى م ولذلك لجا الفرنسيون الى المؤسسات القديمة للاستعانة بها فى حكم الب-لاد ، لنكانم٠تنم ءلاهل عجز وليظل. ( وه«تائق عل هتقعع«٥ ككل ٠و«هعثقإم (لله عطهقلق قللا مقققعهه ،عسه قس لمهلمه«هق وله هنالك نلق. له ع لج. ٠ . ا ع س ،لهعئقعقهه ع حاك« لهل٠نك ههعتة ٠ ل قاله ه«تءل« ٠هق ءه. هلا . .هههكهح إ،وا ص . بس طا،،، ٠بة وهملؤعوك هل هههههعط قلقه( معا ٢ ٢ -
  44. 44. بمئوائن الحرس وامة منها. ، ٠فىهطاها نابليون اهمية. سياسية حين اكرك شيوخها فى الديوان ، كيا التحق عهد مراد الحرفيين والتجار القين كانوا يمثلون هنواها مختلفة بخدمة الفرنسيين(. ، كما ان،نضاط الطوائس فى النصر الثانى من القرن اللاسع مضر ينس ما ذهب اليه بعس الباحثين من ان محمد على قد وجه اليها ضربة قاضية ، لان عدد أفراد الطوائف ظل اكر بكثير من لخدد السل الذين التمقها بالمصانع. الجديدة كيا ر الاخر كانت ينختمل نياندا( لم يسبق ادخالها الى بمصر ، ولذلك لم بوافر لاعضاء الطقس المران الكافى عليها ص ولكن هذا لا يعض ان مصانع مصل عن لم ضم افرادا من طوائت الحرس فض بعض الحالات لسعيد بالطواف فى المصانع الجديدة هخاسة طائلة البنانيين ، كنا ادت صناعة النسيج التى ادخلها محنسد على الى الحالى الضرر بطوائف القساجت فى يخطف انحاء الياد نقية ايساع العظمة لنظام الاحعار ا واذا كان العطور الذى أدخله نمد على ملس وسائل الانتاج قد اثر على طوائف الصناعات اليدوية مء اانه كان اقل كيرا على طوائف التجار ، حالطداس التى لنعمل نيبالئهإل والخدمات ، وكان هولاء واولئك يطلون قالبي-ة الطوائف ويضمون معظم اقرانها. ، قلم يلجا محمد ملهى الى تسخير طوائف النقل ق خدمة الجيضداكنى بناسقغدام القادمين لهذا الغرس ،٠ كنا أنه لعقم اسهم يمنة خاصة - باحتكار النجارة الخارجية كذلك لمي لنعبر حجرية محمد على الصناعية طويلا وبذلك لم يقدر لها اهتنغير من لس٠ل٠دب الحية فم مجتمع المدينة كما ان نظام الطائفة اسس فى العمل فى ظل حكومة محمد. ٠ملى ، لقدم الهسيدغ بالاشراف على أفراد طوائفهم والتأكد عن المتعليماث الحكومة لنن٠دصد على الوجه المطلوب و قلم يكن باستطاعة محمد مر أب ٠يمهم جهازا ا عحئق٥ خههحههيههه »عو لمعقكهق هلماق نهت«ا يرح (ةه ر علنولل) وه«و»لق قنتنهسناناره بك ناي«هس» »عت لمماناعاعت ‎ ‏‎ كلا حقل ن (تنا٢ي ي ك ٢ سبب
  45. 45. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‎ ‏اداريا يحل محله الطوائف لى وضم ل ميكن ليه بمصر موظفون هلى درجة عمن القدرة والغاية ظهلهم للحلول. محل هسبوغ الطوائف ، والهامة ادارة حكومية للمولى امورها ، وله-ذا لم يكن باستطاعة محم-سد صلى الاسدغناء كليلة عن الطوائف ٠ ٠ ‏ولا ريب ان الطوائف ظلت باقية طوال القرن التاسع هدر ما يقيث الحكومة صد قادرة على احلال النظام الادارى الحديث محلها ولذلك ظل شيك الطوق يتولون الاشراف على نشاطه الاعضاء ومراقبة قنقيذ قعليد الحكومة ، وكانوا مسئولين عما يقع من لغطاء افراد طوائفهم وظل ضيريي الطوائف حتى الريع الاخير من القرن التاسع عشر مسئولين عن جسم الضرائب من افراد طوائفهم ىظل رايهم يؤخذ فى الاعمار مند قرض الضرائب حض عام ه٨٨ا كما انهم ساعدوا الحكومة فى قحديد الاسعار حض الستينات من القرن التاسع ععر«ه) ٠ ‏وعلى الرقم من عدما قيام صناعة حديثة لتنافس الحربي ٠الققليدية لان الاخيرة ااهرث الى حد بعيد بالتغييرات التي طرات على عادات الاستهلاك ، كما تأثرت بالقدس السعر للعضائع الاوربية هلى الاسواق المصريةهولندبدك هذه الظاهرة فى الظهور فى م. نلنصد القرن القاسم مكرثم اخذت فى احتلال مركز الاهمية تدريجيا وبينا ادى تدهور الحرف التقليدية الى اختلاء معظم الحرف اليدوية ه اان طوائف التجار كحمق نربي قوية نقيبة الضد الذى طرا هلى النظام التجارى المصرى خلال القرن التاسع عشر ، فقد بدا نظامه السوق ينحل ادريجيا ىانههسرت التجارة فى المدن ، ومد الاجانب بهروبه منها كانت من قبل دلتنا ملهى التجار المصريين دون قنيهمق من ناحية ، ومن ناجية ، ومن ناجية لنرى لنحولت التجارة الخارجية تحولا كاملا ، فبعد ان كانت مصر ‏ع ا٠اق ه،لم«قعلكق هه«»ئق لملف قتهلمقعهه لمعلمعها ءبا ا (لظا ع ع لمهله٥، هع٠ه نلمهيه«لههم ر٠لم. ههه نها٥تن كحقل يتل ولعلها ‎ ‏‎ ل ، ي ع ه ‎ ‏‎ ٠ه««ئق لمتقه»س قلقا عهحم«٥ ‎ ‏عععع ه ٢ فيل
  46. 46. ‎ ‏‎ ع يع،،ع منيع سهم. . ر٠،ق ‎ ‏‎ عاهل. اه. ه عصئيءحهح ‏لبيهم٠بالبضائع السودانية ، والمربية ، والمهرقية ، وكانت القاهرة مركزا٠من ‏المراكز المهمترلهذع التجارة ولك. س.ابى المصريين والسورييموالاتيالمالةين يقومون بها ، اسبح الاتجاه الرئيسى للتجارة الخارجية فا القرن التنبيه عشر عو قصدير القطن الى اوريا واسقداد البضائع الاوربية المصنوعة ار مصر بم همامبح اليونانيون. والاوربيون من الجنسيات الاخرى. هم الممسدرين والمسنين الرئيسيين ، وزيادة على ذلك عانت طوائف التجار من الخرائب ‏الباهظة يقدر ما عانت منها٠طواس الحرف اليدوية ، بينما كأن التجار الاجانب ‏يعدون بحل الامتيازات الاجنبيةا٧ه) ٠ ‏وقد اعيد تنظيم ألادارة المصرية فى نهاية القرن التاسع عهر ، وأصبحت اكر كفاءة ، واضذ عدد الموظفين ١لمدرببي فى الازدياد ، وأصبحت الدولة طدنيجيا طاهرة على حم الشعب مباشرة ص واجرى فى عام ١٧٨ام اول اساء رسى ونتيجة لهذا اصبحت الدولة قادرة مر العك دون الاهصاذ٠ على الطوائف وبالقدرق اخذت٠طوائد الختهفم ١لضعقى ، وتداعى نقوذما المالى دالاقصادى مداخلته جههع الطوائف عنه نهاية القن اللاسع متر ومطلع القرى العفرينلةه) ع . ‏دمها تجدر الامر اليه( يظلا النقابات الطائفية فى مر كان يختلف عن النظام ايولهد فى اوربا في ذلك الوقت ، أذ ان الطوائف فى نر لمنىتماول لتقييد عدد من يسمح لهم بممارسة الحرقة ولم تدخل ٠لتننييد٠ اسروطس٠نن السلع ، او لتهديد الاجور ىكذلك لم ترهق اعضاءها بالجبافا٠ت الثقيلة ، او بغرضر رقابة دعصغية على اونقساحا١ه( ، ٠كما كانب يثيلاتها فى اوريا فى ‎ ‏٠إطقب تريهلهلسق وه«نيهئق لملا-قع لعلهغح٠ همقذقق . بها تسلمك لهكه »عه لمهقه«لهتنا، ه٠لمك ههكنلق نلللل٠ثق قال (للق«ل ع ع ع . جه ع ي٠نه٠قلاةنمق هففيهغ يه ٠ لحبهق ءجا ه٠هأوه ر«لة ربحهحق . (طوا بهالا٠قئ « بنانة بك٧ هاك عمق هههتل«هث ٠قا (له ‏ص تا٢ شك

×